تحذير للروسيات لا تمارسوا العلاقة الحميمية خلال كأس العالم…

حذّرت مشرعة بارزة في موسكو النساء الروسيات من ضرورة تجنّب ممارسة الجنس مع رجال أجانب من غير أصحاب البشرة البيضاء خلال مباريات كأس العالم لكرة القدم التي ستجري هناك.

هذا التصريح أثار جدلاً كبيراً، إذ تخوفت السياسية “تمارا بليتينوفا” من أن تُصبح الروسيات أمهات عازبات لأطفال مختلطي العرق والجنس، الأمر الذي سيعرضهن للتمييز في المجتمع.

وأفادت “بليتنيوفا” رئيسة لجنة شؤون الأسرة والمرأة والطفل في البرلمان الروسي، أنّ زواج الروسيات من أجانب غالباً ما ينتهي بالطلاق ويجدن صعوبة في العودة إلى بلادهن لأنهن لا يستطعن استعادة ابنائهن.

تصريحها هذا جاء خلال مقابلة إذاعية تطرقت فيها إلى ما يعرف باسم “أطفال الأولمبياد”.

وهذا المصطلح استخدم لوصف الأطفال غير البيض بعد دورة الألعاب الأولمبية التي استضافتها موسكو عام 1980 حينما كانت وسائل منع الحمل غير متوفرة كثيراً في البلاد.

وبرّرت “بليتنيوفا” وجهة نظرها بالقول: “الأطفال من عرقٍ مختلط وعانوا ولا زالوا يعانون من التمييز منذ العصر السوفيتي”.

lbc