لن يستلما مولودتهما قبل دفع 122 ألف دولار!

يتوجّب على أب بريطاني الجنسية أن يدفع مبلغ مئة ألف جنيه إسترليني (122 ألف دولار أميركي) بعدما وضعت زوجته مولودهما قبل أوانه في مستشفى في دبي، وفقاً لموقع “مترو” البريطاني.
فعلم الأب، أزهر سليم (26 عامًا)، وزوجته، سيدا خولة عدنان (23 عامًا)، أنّهما لن يستطيعا أخذ طفلتهما أمل قبل أن يدفعا فواتير المستشفى.

وتجدر الإشارة إلى أنّ الطفلة ولدت في عمليّة قيصريّة طارئة قبل 23 أسبوعًا من موعد الولادة المحدّد، فكانت تزن أقل من كيلوغرام واحد.

وفي التفاصيل، حاول الزوج تقديم طلب التأشيرة لزوجته لترافقه وتلد في بريطانيا لكن، للأسف، لم يُقبل طلب الزوجة بسبب خطأ قد قام به المحامي، فأُجبر الثنائي على البقاء في دبي.

ثمّ حاولا أن يستأنفا القرار على أمل أن يتغيّر قبل موعد ولادة الطفلة، لكن غدرهم الوقت.

والآن، الثنائي، الذي لا يملك أي تأمين صحي، مُجبر على تسديد مبلغ مئة ألف جنيه إسترليني قبل أخذ طفلتهما إلى البيت.

ويُذكر أنّ المستشفى لم تسمح لهما بتسديد المبلغ على مدى أكثر من عام، ما يعني أنهما مضطران لدفع أكثر من 16 ألف جنيه إسترليني شهريًّا.

لذلك، أنشأ الزوجان صفحة للتبرعات الجماعية على أمل أن يتمكنا من تسديد جزء صغير من هذا المبلغ الباهظ.

النهار

وسوم :
مواضيع متعلقة