بالصور: سیدة “عمرھا 75 عاما” تلد طفلة وزنھا 600 غرام وتنافس على لقب “أكبر أم في العالم

تتسابق هندية للحصول على لقب “أكبر أم في العالم”، بعدما أنجبت صغيرة عن طريق التلقيح الصناعي وعمرها 75 ع ًاما. ووضعت “برابها ديفي”صغيرتها في مستشفى “كينكر” في مدينة “كوتا”الهندية، مساء السبت الماضي، وذلك في ولادة مبكرة

لكون الأم كانت ضعيفة ولديها رئة واحدة سليمة. وبحسب ما ذكرته صحيفة “ديلي ميل” البريطانية، خضعت “برابها” للولادة القيصرية، وسرعان ما جرى نقل صغيرتها التي لم يُ كشف عن اسمها، إلى العناية المركزة، حيث بلغ وزنها 595 غر ًاما فقط.

وكانت “برابها” وزوجها البالغ من العمر 80 ع ًاما، تبنيا طفًلا مؤخًرا، إلا أنهما أرادا خوض التجربة ومحاولة إنجابصغير من نسلهما، حيث تم اللجؤ إلى التلقيح الاصطناعي.

وقالت الدكتورة “أبيلاشا كينكر”، التي أشرفت على الولادة:”ظلت برابها في المستشفى قبل 4-5 أيام من يوم الولادة، وكان حملها خطيًرا، لذا قررنا إجراء جراحة قيصرية، وكان حملها بمثابة مفاجأة بالنسبة لسنها، خاصة أنه وأضافت:”أبيلاشا” أي ًضا أن العملية كانت صعبة لأن الأم كانت مريضة ولديها رئة واحدة سليمة، فضًلا عن سنها الكبيرة.

كان قد استمر بالفعل لأكثر من 6 أشهر، وكان احتمال إنجابها ضئيًلا”.

ويأتي هذا بعد شهر واحد فقط من ادعاء سيدة هندية أخرى تدعى “إراماتي مانجياما” عمرها 74 ع ًاما، أنها أكبر أم في العالم، دون تأكيد غينيس للأمر، بعد إنجابها تو ًأما من الإناث عن طريق التلقيح الاصطناعي.

وحتى الآن لا تزال “برابها” في انتظار تأكيد موسوعة “غينيس” لكونها أكبر أم في العالم، وذلك بعد التأكد من عمرها، وإذا ثبت بالفعل أن عمرها 75 ع ًاما، ستقتنص “برابها” لقب أكبر أم في العالم من مالكته الحالية الإسبانية “ماريا ديل كارمن”، والتي أنجبت توأما في سن الـ 66 ع ًاما.

المصدر: إرم نيوز

وسوم :
مواضيع متعلقة