شاهد.. إيرانيات بلحى وشعر قصير وهذا هو السبب !

شاهد.. إيرانيات بلحى وشعر قصير وهذا هو السبب !

استخدمت مجموعة من المشجعات الإيرانيات لكرة القدم، اللحى المزيفة لتحدي فرض حظر على حضور الإناث في المباريات، وتمكّنّ من دخول الملعب وتشجيع فريقهن الذي فاز بالدوري الممتاز.

وانتشرت مقاطع فيديو وعدة صور على نطاق واسع في مواقع التواصل تظهر هؤلاء الشابات الخمس وهن يهتفن بأسماء اللاعبين المفضلين لديهن، بينما تبدو اللحى بحالة سيئة بسبب الشعر المستعار، إضافة إلى الحلاقة السيئة لشعر الرأس أيضاً.

وكانت تلك الفتيات مشجعات فريق “برسبوليس” أحد أبرز المنتخبات في طهران، الذي فاز بالفعل ببطولة المحترفين وحصل على الكأس بعد المباراة ضد “سيبيدرود رشت” بثلاثة أهداف نظيفة.

وحملت الفتيات رايات وأعلام برسيبوليس الحمراء، ورفعن ست أصابع نحو الكاميرات، وهي إيماءة تحظى بشعبية كبيرة بين مشجعي برسبوليس وتحث النادي على مضاهاة إحدى أكثر نتائجه شهرة، وهي 6-0.

ماكياج وشعر
وتحدثت إحدى الفتيات وتدعى زهراء لصحيفة رياضية محلية، حيث قالت إنهن كن 8 وقمن بمحاولات سابقة مشابهة لدخول الملعب، لكن بسبب عدم جودة اللحى المبدلة وسوء الماكياج والشعر تم اكتشافهن عند البوابات وطردهن، لكن هذه المرة تمكن الجميع من دخول الملعب.

ومنذ فترة قامت العديد من الفتيات بابتكار طرق عديدة لدخول الملاعب، حيث يحظر على النساء حضور مباريات كرة القدم لفرق الرجال منذ قيام الثورة الإيرانية عام 1979.

فتاة متنكرة
وفي أواخر يناير الماضي، تداولت مواقع إيرانية صورة فتاة تنكرت بملابس رجالية ووضعت ذقنا وشاربا اصطناعيين استطاعت من خلالها دخول ملعب “أزادي” بالعاصمة طهران لحضور مباراة فريقي “استقلال” و”بارس”.

كما تنكرت فتاة أخرى في زي رجل، ثم وضعت مساحيق التجميل ورسمت بها شاربا ولحية على وجهها، واستطاعت أن تدخل إلى الملعب بكل سهولة كي تقوم بتشجيع فريقها “بيروزي” طهران الذي واجه في ملعب الأهواز فريق “فولاذ” خراسان في 24 ديسمبر الماضي، لتنشر صورتها وهي تشجع فريق كرة القدم من داخل الإستاد.

المصدر : العربية