بالفيديو المحزن في الجنوب: «العم عبدالله» (90 سنة) ينام تحت الدرج عالليلة 5000… «ابني الكلب كبني بدار العجزة ودير الصليب بدهم مصاري ودار الفتوى قالولي شو منعملك؟ » !!!

ذهب الى دار الصليب ليُكمل ما تبقى له من العمر، إلّا ما كان من الدار ان طالبت العمّ عبدالله الهندي البالغ من العمر ٩٠ عامًا، مبلغًا و قدره نص مليون.
إلتجاء الى دار الفتوى ليساعدوه في محنته، فقالوا له ماذا نفعل لك “متلك و متايل!”.
هو العجوز الذي بات وحيدًا بعدما تركوه اولاده وسافروا الى المانيا، أمّا ابنه الذي بقي في لبنان هو من سكّان عين الحلوة، ترك والده في آخر أيام عمره يتخبط مع ما تبقى له من الايام في عمره.

المصدر : ميديا البلد

وسوم :
مواضيع متعلقة