اقتحام منزل شاكيرا وبيكيه.. وهذا ما تمّ سرقته!

ذكرت صحيفة “الموندو ديبورتيفو” الإسبانية أن منزل النجم جيرارد بيكيه مدافع برشلونة، وزوجته الفنانة الكولومبية شاكيرا، تعرض لعملية سرقة بواسطة عصابة لصوص.

ولم يكن بيكيه أو شاكيرا متواجدين في المنزل وقت السرقة، لكن والدَي نجم برشلونة كانا نائمين ولم يشعرا بما يحدث، ولحسن حظهما أن اللصوص لم يحاولوا إيذاءَهما.

وتمت سرقة العديد من الأشياء الثمينة من المجوهرات والساعات الفاخرة وبعض المبالغ المالية، إلّا أنّ العائلة لم تتنبّه للأمر قبل حلول الصباح لتقومَ بعدها باستدعاء الشرطة.

ويتواجد بيكيه مع منتخب إسبانيا في معسكر الإعداد لكأس العالم 2018، حيث يلعب الفريق في المجموعة الثانية برفقة البرتغال والمغرب وإيران، إلّا أنّه كان مسافراً مع شاكيرا وقت السرقة حيث يتحضّر لحضور حفل موسيقي لها في مدينة كولن الألمانية، قبل الانضمام من جديد لمعسكر إسبانيا، التي تلعب وديا أمام تونس يوم السبت 9 حزيران في آخر مباراة تحضيرية قبل المونديال.

ولم يصدر أي تعليق من بيكيه أو شاكيرا عن الحادث، لكن الشرطة مازالت تجري تحقيقات وتحريات لمعرفة كيف تمت السرقة وللوصول إلى هوية العصابة.

لبنان24