بالصور: قُبلة ديفيد بيكهام لابنته على شفتيها تثير الجدل.. ورواد مواقع التواصل “إنها ليست زوجتك؟!”!

يُعاني المشاهير والنجوم العالميون من أولئك الذين يتصيدون أخطائهم، فما يكون بسيطًا وعفويًا قد ينقلب إلى قضية كبيرة.
شارك نجم كرة القدم البريطاني “ديفيد بيكهام” متابعيه الذين يبلغ عددهم 52.2 مليون متابع عبر موقع “إنستغرام” صورة لطيفة تجمعه بابنته الصغرى “هاربر” أثناء تزلجهما على الجليد في إحدى المتنزهات العامة، وأرفقها بتعليق، جاء فيه: “الكريسماس على الأبواب.. هيا نذهب للتزلُّج.”


ورغم طرافة الصورة ولطفاتها، إلَّا أن بعض من محبيه انتقدوه لتقبيل ابنته على شفتيها، إذ رأوا أنه لا يسمح للأب تقبيل ابنته على شفيتها فما كان حركة لطيفة وعفوية بين أب وابنته تحوَّل في أعين الكثيرين إلى شيء خاطئ.
وكتب أحد المستخدمين: “إنها ابنتك، لماذا تثقبلها على شفتيها؟ إنها ليست زوجتك”، وكتبت أخرى: “أعتقد أن قُبلة على الخذ أفضل من الشفاه التي قد تبدو غريبة.”

ورغم الهجوم الكبير الذي لحق النجم العالمي، وقف الكثيرون إلى جانبه دفاعًا عنه مؤكدين أن لا شيء يستحق هذا الكم الكبير من الحقد والغضب، وأشارت إحدى المعلقات أن عقول الناس المريضة أفسدت لقطة طفولية جميلة، وكتب أحدهم: “لا يوجد شيء خاطئ ، إذا كنت تعتقد أن هناك أمر ما، فعليك الحصول على بعض المساعدة لأن لديك مشاكل صحية عقلية، أتكلم بجدِّية.”

وهذ ليست المرة الأولى التي يتعرض إليها “ديفيد” للانتقاد حول مشاركته صورة يقبل فيها ابنته، ففي العام الماضي، أجبر على الدفاع عن قراره ، وأصر على أنه وزوجته “فيكتوريا بيكهام” ودودان للغاية مع أطفالهم الأربعة.
كما ردَّ النجم على منتقديه عبر خاضية “فيسبوك لايف” خلال رحلة إلى بانكوك ، وأوضَّح أنه يُقبل أبنائه الأربعة على شفاههم إلى جانب ابنه الأكبر بروكلين.

البوابة

وسوم :
مواضيع متعلقة