بالفيديو: كورتني كارداشيان تشتم شقيقتها كيم بأفظع الشتائم.. وتكشف شعورها بالخزي من عائلتها!

اشتعلت الحرب بين نجمة تلفزيون الواقع “كيم كارداشيان” وشقيقتها الكبرى “كورتني كارداشيان” في الموسم الخامس عشر من برنامج تلفزيون الواقع Keeping Up With The Kardashian، بعد محاولة “كيم” جمع العائلة في جلسة تصوير لعيد الكريسماس.

في الحلقة التي تحمل عنوان “Photo Shoot Dispute”، تمنَّت “كورتني كارداشيان” البالغة من العمر 39 عامًا لو لم تكن إحدى أفراد عائلة كارداشيان-جينر كي لا تشارك في البرنامج، كما انفجرت في وجه شقيقتها “كيم” بغضب ونعتتها بأفظع العبارات.

حاولت “كيم كارداشيان” انهاء أعمالها وأمورها المهنية كي تنفرد في العمل على جلسة التصوير التي ستجمع عائلتها بأكملها من أجل بطاقات عيد الميلاد السنوية، إلّا أن “كورتني” قررت عدم المشاركة على الإطلاق كون الوقت غير مناسب لها.

وبعد تصريحات “كورتني”، اندفعت “كيم” غاضبةً وأشارت أن العائلة لا تحبذ تواجد شقيقتها في جلسة التصوير على الإطلاق، وذكرت أن عدم امتلاكها مشروع خاص بها يجعلان منها فردًا غير شغوف بشيء في الحياة، وليس هذا فحسب بل سخرت منها وقالت أنها أقل الشخصيات إثارة في العائلة ولا أحد يود رؤيتها.

ولم تنتهِ المشاجرة هنا، فحين إجراء “كلوي” مكالمة هاتفية مع “كورتني”، اندفعت الأخيرة بالبكاء وأوضحت أن قيمها اتجاه العائلة تختلف عن شقيقتها، إلّا أن “كيم” لم تتهاون معها ووجهت لها أصابع الاتهام مشيرةً أنها لا تفعل شيئًا في الحياة ولا بد أن تتكيف مع الأفراد الذين من حولها.

وعلى الفور، وصفت “كورتني” شقيقتها بالشيطانة، وأكدت أنها غير معجبة بشخصيتها المزعجة، كما أوضحت أنها لو كانت تمتلك المال الكافي لما أجبرت على العمل في البرنامج، ولأصبحت أم بدوام كامل، فكل ما تريده أن تكون برفقة أطفالها حينما يعودون من المدرسة وأن تشاركهم إنجاز وظائفهم المدرسية، وأكدت أنها تشعر بالخزي من عائلتها.

أدى الخلاف المتوتر بين الشقيقتين إلى امتناع “كورتني” من حضور حفلة البيبي شاور التي أقامتها “كيم” قبل ولادة طفلتها شيكاغو من أم بديلة، ما دفع الأخيرة إلّا التشكيك في حب “كورتني” لعائلتها وعدم اكتراثها بهم أو وضعهم ضمن أولوياتها.

البوابة

وسوم :
مواضيع متعلقة