روت عارضة الأزياء الأمريكية كرسي تايغن، زوجة الفنان ​جون ليجيند​ عن الازمة التي عاشتها خلال الزلزال الذي طرأ على بالي الذي في إندونيسيا، يوم الاحد الماضي.

وكانت تايغن تقضي اجازتها في الي وما ان شعرت ان هناك مشكلة معينة حتى بدأت تبحت عبر مواقع التواصل الاجتماعي عن معلومات حول ما يحصل.

وكتبت عبر حسابها الخاص على احد مواقع التواصل الاجتماعي أثناء حدوث الزلزال منشورات عديدة قالت فيها أنها فرت عارية من مكان إقامتها، وهي تحمل مولودها عندما شعرت بالزلزال.

واضافت ​كريسي تايغن​ أنها كانت ترتجف من شدة الرعب، كما أنها لم تستطع ان تعرف إذا كانت ترتجف من تلقاء نفسها، أم أن الأرض تحتها كانت تتحرك بسبب الهزة.

يذكر ان زلزالا قويا ضرب جزيرة لومبوك الإندونيسية اليوم الأحد، أدى الى مقتل 37 شخصا وإصابة العشرات وتدمير عدة مباني.

ونقلت وكالة الأنباء الفرنسية عن أغونغ براموغا، أحد المسؤولين البارزين في وكالة الإنقاذ بمنطقة “ماتارام”، أن حصيلة القتلى ارتفعت إلى 37 في الزلزال الذي ضرب جزيرة لومبوك، أحد المقاصد السياحية غربي البلاد.