مفاجأة غير متوقعة: الارض مسطحة.. وأصحاب هذه النظرية يعرضون الأدلة

في نهاية الأسبوع الماضي، شارك أكثر من 200 مؤيداً لفكرة الأرض المسطحة في أول مؤتمر لتقديم “الأدلة والبراهين” التي تدعم نظريتهم، وذلك في أحد فنادق برمنغهام ببريطانيا.

وبحسب ما ذكرته صحيفة “التلغراف” البريطانية، فإن المؤتمر، الذي شارك فيه متخصصون في تكنولوجيا المعلومات وخبراء في البيئة، شهد عرض عدد من القمصان والخرائط “المسطحة” التي تدعم هذه النظرية.

وخلال النقاش، الذي دام 3 أيام، كشف المتحدثون بعض “الإثباتات” التي تفيد أن الأرض عبارة عن “فطيرة”لأنها مسطحة وليست “البروفيترول” أي كروية.

وقال ديفيد مارش، مدير في مكتب تابع لخدمة الصحة الوطنية في بريطانيا، إنه أجرى بحثا توصل من خلاله إلى أن الجاذبية ليست موجودة، وأن القوة الحقيقية الوحيدة في الطبيعة هي الكهرومغناطيسية.

من جانبه، ذكر منظم المؤتمر غاري جون أن “الحدث يعقد في وقت يزداد فيه الاهتمام بفكرة الأرض المسطحة وتقل فيه الثقة بالحكومات، التي تروج المغالطات”.

هذا وألقى الأرجنتيني إيرو لاندوتشي، وهو ناشط على يوتيوب تضم قناته أكثر من 40 ألف مشترك، “باللوم على التربويين الذين يسعون إلى تكريس الجهل في نفوس الأشخاص بشأن حقيقة طبيعة الأرض”، مضيفاً: “أعتقد أن الفاتيكان لعبت دورا مهما في نشر فكرة الأرض الكروية”.

وخلال السنوات الخمس الماضية، ارتفعت معدلات البحث عبر الإنترنت في بريطانيا، عن عبارة “الأرض المسطحة” بـ10 أضعاف، وفقا لإحصائيات “غوغل”. كما انتشرت مجموعة من الحسابات على يوتيوب وفيسبوك التي تروج لهذه النظرية، مما جعلها تحصد عشرات الآلاف من المتابعين.

ودائما ما يشدد “مجتمع الأرض المسطحة”، كما تصفهم العديد من التقارير الإخبارية، على أن “هناك مؤامرة منظمة من أميركا لنشر الأكاذيب وإخفاء الحقائق”.

وفي شباط الماضي، نظمت ندوة دولية للأرض المسطحة بولاية كارولينا الشمالية، أجمع خلالها المشاركون أن “ناسا تكذب على الناس منذ عقود من خلال تأكيدها في كل مرة على أن الأرض بيضاوية وليست مسطحة”.

(سكاي نيوز)

WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com