مابتغلطش وأوفر دوز نكد.. هكذا تعيش امرأة برج الحوت دور الضحية

“على النكد دور” هذا ما يمكنك قوله حينما تتحدث عن الوجه الآخر لامرأة برج الحوت، فبالرغم من الرومانسية والمشاعر المرهفة التى تميز شخصيتها، إلا أنها تحمل قدرا من الكآبة تجعلها فى حالة دائمة من الحزن دون أى سبب حقيقى، وهذه الحالة تدخل فى إطار صفات برج الحوت الذى يتميز بكثرة تقلباته المزاجية.

ومن أبرز عيوب امرأة برج الحوت حبها لعيش دور الضحية ورفضها التام لتحمل أى خطأ، فلا بد أن تجد من تعلق عليه هذه الأخطاء.

ومن خلال هذه الخطوات تعيش امرأة برج الحوت دور الضحية: 1- أوفر دوز نكد

تتعامل امرأة برج الحوت طوال الوقت بمبدأ “النكد” فتراها تعيش حالة من الحزن حتى فى أوقات الفرح، فهى ذات نظرة تشاؤمية فى معظم الأوقات.

2- مابتغلطش

أنثى برج الحوت يمكنها أن تقدم اعتذارا عن الخطأ، لكن ذلك فى حالة اعترافها به فهى دائمًا ما تجد لنفسها المبررات التى جعلتها تفعل هذا الخطأ، وعلى الفور تحاول أن تلقى باللوم على أى شىء أو أى شخص ليتحمل معها نتيجة هذا الخطأ، حتى وإن كانت مقتنعة تمامًا بأنها مخطئة.

3- هتجيب القديم والجديد

إن حالفك القدر واستطعت أن تثبت خطأها فلن تستسلم وستلجأ على الفور إلى فكرة “هاتله القديم والجديد” ويمكنها أن تستعيد المواقف والذكريات من سنوات مضت وكأنك تشاهد شريط فيلم كاميرا قديم بنفس التسلسل، حتى أنك من الممكن أن تنسى سبب المشكلة الرئيسى.

4- شايلة الهم

امرأة برج الحوت طوال الوقت تحمل هموما وأعباء لا يعرفها أحد غيرها، فإن كانت أمّا فتتحمل عبء أبنائها ومستقبلهم، وإن كانت آنسة فستحمل هم الأسرة والأصدقاء وموعد زواجها، فطوال الوقت ستجد معها أزمات مفتعلة لا تنتهى.
اليوم السابع