كشفت سرّها لـSiri ففضحتها: قصة طريفة لفتاة أُعجبت بشاب فطلبت المساعدة من هاتفها!

أوقع إعجاب فتاة بشاب بشدة، في ورطة خفيفة الظل، تدخلت فيها التكنولوجيا الحديثة في عالم التواصل.

وربما مَن كان من قرّائنا في سن المواعدة والارتباط، يدرك أن إرسال الرسائل بـ”الخطأ” إلى ما يطلق عليه شبابياً بـ”الكراش” -الشخص الذي نحبه سراً- يعتبر كارثة بكل المعايير، خاصة لو جاءت الإجابة عليها بـ”هاها”، وهو تماماً ما حصل لفتاة تدعى “سي سي مولا”،

فبحسب التقرير استخدمت الفتاة نظام مساعدة Apple، المعروف بـ Siri، لمعرفة ما إذا كان “شاب بعينه” سيراسلها، إذ قامت الفتاة بتسجيل سؤالها صوتياً منتظرة الإجابة، إلا أن المساعدة Siri قامت بإرسال التساؤل إلى الشاب على هيئة مكتوبة Text.

أحد متابعي قصة الفتاة على مواقع التواصل الاجتماعي، طرح تساؤلاً مقبولاً حول تصرف Siri دون موافقة “إرسال Send” التي يتطلبها إرسال الرسالة كخطوة أخيرة لمراجعة النفس.

ولكن “سي سي” برَّرت ذلك بأنها من فرط لهفتها وارتباكها قامت بالفعل بالضغط على Send بـ”الخطأ” ظناً أنها ستلغيها، إلا أن الندم أصابها، وتزلزل عالمها بعد أن أدركت ما فعلت، حتى إنها تمنّت الموت، وكتبت في تغريدتها “الجنازة الخميس القادم”.

الغريب أن الإجابة جاءت من الشاب غير مفهومة، فـ”هاها” ما هي إلا ضحكة، إلا أنها ليست إجابة مفهومة.

المهم أن الفتاة قالت في تغريداتها المتعاقبة، وفي معرض ردودها على التساؤلات المختلفة، ممن راق لهم التعليق على القصة، أنها تعلمت الدرس، ولن تلجأ لـSiri “المتوحشة” مرة أخرى.

تقرير Indy100 ختم بنصيحة إذا ما وقعت في هذا الموقف، وهي أن تفعّل الـAirplane mode فوراً، على أمل أن يعطّل الإشارة الخاصة بجهازك، وبالتالي يلغى إرسالها.. أو أن تتوقف عن استشارة Siri، أو إقحامها في حياتك العاطفية.

Indy100.