عشرات الإيرانيين فارقو الحياة في انفجارات بمطار حماة

هزت سلسلة انفجارات ضخمة، الجمعة، مطار حماة العسكري في وسط سوريا، بينما تحدثت مصادر عن قصف استهدف منظومة صواريخ إيرانية، ما أسفر عن مقتل 57 عنصرا في الحرس الثوري الإيراني.

وذكر المرصد السوري أن الانفجارات وقعت “في مستودعات أسلحة ووقود لقوات النظام في المطار” قرب مدينة حماة.

وقالت مصادر ميدانية لـ”سكاي نيوز عربية” أن انفجارا جديدا وقع في المطار في وقت لاحق، بينما أفادت معلومات أولية عن قصف استهدف أنظمة صواريخ أرض جو باور 373، التابعة للمليشيات الإيرانية في المطار.

وقال ناشطون إن 57 عنصرا من الميليشيات التابعة للحرس الثوري الإيراني قتل في التفجيرات.

وأفادت وكالة الأنباء السورية الرسمية “سانا” عن “سماع دوي انفجارات في محيط مطار حماة” من دون إضافة أي تفاصيل.

وخلال الأسابيع الماضية، استهدفت إسرائيل مرات عدة مواقع عسكرية في سوريا كان آخرها ليلة التاسع والعاشر من مايو، حيث أعلنت إسرائيل قصف عشرات الأهداف “الإيرانية” ردا على هجوم صاروخي قالت أيضاً أنه “إيراني” على الجولان المحتل.

سكاي نيوز عربية