ارتدت فستاناً وتاج الملكة… قصر بكنغهام ينشر تفاصيل زواج الأميرة بياتريس “السرّي”

تزوجت الأميرة_بياتريس البالغة من العمر 31 عاماً من رجل الأعمال الإيطالي إدواردو مابيلي موتسي، يوم الجمعة، في قلعة وندسور، في حفل اتسم بالقليل من البهاء والإبهار الملكي المعتاد، وهي الابنة الكبرى للأمير أندرو وسارة دوقة يورك.

كان الزوجان قد خطّطا في الأصل للزواج في أواخر شهر أيار، لكن إجراءات العزل العام بسبب تفشي فيروس كورونا أجبرتهما على تأجيله وإقامة حفل بسيط.

وكانت الملكة إليزابيث الثانية (94 عاماً) وزوجها الأمير فيليب (99 عاماً) من بين القلائل الذين حضروا الحفل. وسمحت إنكلترا منذ الرابع من تموز بإقامة مراسم الزفاف على ألاّ يزيد عدد الحضور على 30 فرداً.


وقال قصر بكنغهام إن الأميرة البريطانية بياتريس، وهي التاسعة في ترتيب ولاية العرش، ارتدت فستاناً عاجياً عتيقاً من تصميم نورمان هارتنيل يعود لجدّتها الملكة إليزابيث ووضعت تاجها الألماسيّ نفسه.

كانت الملكة إليزابيث قد وضعت التاج ذاته عندما تزوجت الأمير فيليب في عام 1947. ويعود صنع التاج إلى عام 1919 وهو من قلادة الألماس التي أعطيت للملكة فيكتوريا لحفل زفافها.


وأقرضت الملكة إليزابيث الفستان والتاج إلى الأميرة بياتريس في هذه المناسبة كرمز للتضامن والقوّة والاستمراريّة في العائلة المالكة. ومن جانب آخر، احتوت باقة ورود الأميرة على أغصان من الآس، وهو رمز للأمل والحب.

 

وفي حين تلقّت كلّ من الأميرة أوجيني وميغان ماركل وكايت ميدلتون خاتماً ذهبيًا وِلْزيّاً في يوم زفافهما الملكي، كسر إدواردو التقاليد وقدّم لزوجته خاتماً فريداً من نوعه من البلاتين والألماس يتناسق تماماً مع خاتم خطوبتها، وذلك للدلالة على شدّة حبّه لها، في حين وضع إدواردو خاتماً ذهبياً من تصميم جوش كولينز.

النهار

وسوم :
مواضيع متعلقة