رامي مخلوف ينعى والده وفراس طلاس يتحدث عن إجراء اتخذه بشار الأسد ضدهم بعد غياب اسمه عن النعوة!

نعى رجل الأعمال السوري الملياردير “رامي مخلوف” والده “محمد مخلوف”، والذي تـ.وفي إثر إصـ.ابته بفيروس “كورونا” المستجد.

وأعلن رامي في منشور على فيسبوك رصدته “الوسيلة” وفاة والده، مشيراً إلى أنهم لن يقوموا بفتح دار للعزاء بسبب فيروس “كورونا”.

مخلوف كتب: “ببالغ الحزن والأسى ودّعت والدي اليوم وحفاظاً على سلامة المعزّين المحبّين أهلنا لم نقم عزاءاً لظروف جائحة الكورونا”.

وتابع رجل الأعمال وابن خال بشار الأسد: “رحم الله أمواتكم وأمواتنا جميعاً وأسكنهم فسيح جنانه.. والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته”.

ولفت عدد من المراقبين إلى غياب اسم بشار الأسد وشقيقه ماهر من نعوة خالهم “محمد مخلوف”، والتي كتبت باسم آل مخلوف والأسد ومهنا.

فراس طلاس نجل وزير الدفاع الأسبق، قال في منشور على فيسبوك رصدته الوسيلة أن رأس النظام “بشار” منع آل مخلوف من إقامة التعزية.

وقال: “مـ.ات بطريرك النظام الأسدي محمد مخلوف، وأصر بشار على عدم أقامة أي تعزية لا في الشام ولا في بستان الباشا رغم إصرار عائلة مخلوف”.

وتوفـ.ي محمد مخلوف يوم أمس السبت 12 أيلول 2020 في مشفى الأسد الجامعي، عقب تدهور حالته الصحية بعد إصـ.ابته بفيروس “كورونا”.

ومحمد مخلوف من مواليد بلدة “بستان الباشا” في ريف مدينة “جبلة” عام 1932، وهو شقيق “أنيسة” زوجة رأس النظام السابق “حافظ الأسد”.

الوسيلة

وسوم :
مواضيع متعلقة