مصرية تطلب الطلاق: “وجدته بوضع صادم مع طفلنا صاحب الثلاث سنوات”

أقامت “غادة. ع” دعوى قضائية أمام محكمة الأسرة بمدينة نصر في مصر، تطلب فيها الطلاق من زوجها؛ مبررة طلبها “جوزي بيحرش بإبننا اللي عنده 3 سنين”.

تروي “غادة” – 34 سنة، مدرسة كما نقلت عنها صحيفة “مصراوي” المحلية: “تزوجت منذ 4 سنوات من “علي. م” 37 سنة – موظف، ورزقنا الله بطفل عمره 3 سنوات، زوجي من طبيعته الإنطواء ولكن لم أعلم بأنه مريض نفسيًا؛ إلا حينما شاهدته يتحرش بطفلنا”.

تابعت: زوجي دائمًا ما يجلس مع طفله بشكل منفرد على اعتبار أنه يُسليه لحين عودتها -الزوجة- من عملها، ولم أكن أشك لحظة أن زوجي يعاني من مرض نفسي ويتعمد التحرش بطفله.

أضافت الزوجة: “زوجي يطلب مني بشكل دائم طلبات تجعلني أنشغل عن طفلي لينفرد به، وذات يوم وأثناء وجودي في المطبخ لتجهيز وجبة الغداء فوجئت بصراخ طفلي، وحينما أسرعت له وجدته مع والده في الحمام يبكي؛ لكن زوجي أخبرني “الولد عايز يعمل حمام”.

استكملت غادة: في يوم اكتشفت الكارثة عندما استيقظت من النوم ولم أجد زوجي نائمًا بجانبي، فخرجت من الغرفة في هدوء وشاهدت زوجي بدون ملابس وهو يتحرش بطفلنا، فظللت أصرخ وأخذت طفلي وخرجت من المنزل وذهبت إلى أسرتي، وأنا لا أستوعب ما حدث.

أشارت الزوجة: كنت أريد تحرير محضر ضد زوجي؛ ولكن والدي رفض، بداعي أن ذلك سيكون وصمة عار لطفلنا في المستقبل؛ فلجأت إلى محكمة الأسرة وأقمت دعوى طلاق؛ ولا تزال منظورة لم يتم الفصل بها حتى الآن.

دنيا الوطن

وسوم :
مواضيع متعلقة