تبادل الزوجات يعود من جديد في دمشق

تبادل الزوجات يهز دمشق للمرة الثانية وقوع شبكة لتبادل الزوجات في دمشق

هي الثانية التي اعتقدنا أن سابقتها ستبقى غريبة عن مجتمعنا

إلا أن تكررها يكشف أن هناك الكثير من الظواهر مخبأة في حدائقنا الخلفية تدق أبواب مجتمعنا بين فينة وأخرى دون نصوص قانونية رادعة …

ونعني هنا تبادل الزوجات تلك الظاهرة التي تتم عن طريق موقع مخصص لتعارف الأزواج بقصد تبادل كل زوج زوجته مع الآخر ، بعد إرسال طلبات التعارف وشرح الفكرة للأشخاص وكيفية اللقاء مع إرسال صور ومقاطع فيديو . بدأت قصة اليوم عندما قامت المدعوة ” س، م ” بالادعاء على زوجها المدعو “ح ، أ ” بأنه يقوم بإجبارها على ممارسة الدعارة عن طريق تبادل الزوجات وإحضار الزبائن لها ومنهم المدعو “خ ، ج ” و ” أ ، ح ” وفي حال رفضها يقوم بالضغط عليها وضربها وتهديدها باستخدام ابنتيهما بدلاً منها في الاعمال المنافية للاداب.

وبناءً على ذلك قام اللواء مدير إدارة مكافحة الاتجار بالبشر بتوجيه قسم التحري والمتابعة بفرع التحقيق لمتابعة الشكوى ونصب الكمين اللازم لإحضارهم ومكافحة هذه الظاهرة حيث تم نصب الكمين اللازم للمدعو ” ح ، أ ” جانب سوق الحميدية وإلقاء القبض عليه . وبالتحقيق مع المدعو “ح ، أ” اعترف أنه منذ سنة يقوم بمتابعة المواقع الإباحية على الانترنت وقام بتنزيل برنامج خاص على هاتفه للتعرف على الفتيات وممارسة الجــ.نس معهم كما أنه كان يقوم بممارسة الجـــ.نس مع زوجته أمام كاميرا الهاتف ليشاهدهما زوج وزوجته تواصلا معه على الانترنت مسبقا وخلال ذلك تعرف على المدعو ” و” حيث طلب منه القيام بما يسمى تبادل الزوجات وأن يمارسا الجنس كل منهما مع زوجة الآخر بقصد المتعة فوافق واتفقا على مكان اللقاء فتوجه برفقة زوجته للعنوان المتواجد فيه المدعو ” و” وزوجته وقاموا بخلع ملابسهم وبدأ المدعو ” ح ، أ ” بممارسة الجنس مع زوجة المدعو “و ” بينما قام المدعو ” و” بالدخول للغرفة للممارسة الجنس مع زوجة المدعو ” ح ، أ ” فقام بمداعبتها فقط. كما اعترف أنه تعرف على عدد من الفتيات كان يمارس الجـ.نس معهن لقاء مبالغ مالية وأنه تعرف على المدعوة ” ر ” من حمص وهي تملك منزل معد لأعمال الد.عارة ولديها فتيات تقوم بتشغيلهن في ذلك وأنه قام باصطحاب فتاة تدعى ” ت ” لمنزل أحد الزبائن على أنها زوجته حيث طلب الزبون أن يقوما بممارسة الجنس كل منهما مع زوجة الآخر بنفس الغرفة مقابل 90 ألف ليرة حصة المدعو ” ح ، أ ” منها 15 ألف ليرة واعترف بقيام المدعو”خ ، ج ” و ” أ ، ح ” ممارسة الجنس بحضوره مع زوجته ” س ” مقابل المنفعة المادية. وبالمتابعة والتحري من قبل قسم التحقيق تم نصب الكمين اللازم للمدعو ” خ ، ج ” باستدراجه لمنزل المدعو ” ح ، أ ” في منطقة الدويلعة عن طريق اتصاله به بعلم إدارة المكافحة على انه احضر فتيات للسهر وممارسة الجــ.نس فحضر المدعو ” خ ” و تم إلقاء القبض عليه. وبالتحقيق معه اعترف أنه على معرفة بالمدعو ” ح ، أ ” وهو يعلم أنه يعمل بتسهيل الدعارة فطلب منه تأمين فتيات له ولصديقه المدعو ” أ ، ح ” لممارسة الجـ.نس معهن فوافق وقام بارسال الفتيات لهما وبغد فترة قام بزيارتهما برفقة زوجته ” س ” فطلب منه المدعو ” خ ” ممارسة الجــ.نس مع زوجته مقابل مبلغ 60 ألف ليرة فوافق وبعد عدة أيام حضر لمنزل المدعو ” ح ” ومارس الجــ.نس مع زوجته للمرة الثانية مقابل مبلغ 10 آلاف ليرة . وبالتوسع بالتحقيق مع المدعو ” أ ، ح ” أكد كل ما سبق وأنه على معرفة بالمدعو ” ح ، أ ” عن طريق صديقهما المشترك ” خ ، ح ” وأنه مارس الــجنس مع زوجته المدعوة ” س ” عدة مرات بعلم زوجها ومقابل منفعة مالية .

شال ميديا

وسوم :
مواضيع متعلقة