في حالة طبية نادرة .. ولادة طفل مذبوح الرقبة في مصر

تناقلت وسائل الإعلام المصرية خبر حدوث حالة صحية نادرة، في مستشفى أرمنت، حيث ولد طفل مذبوح الرقبة، وهو أحد أنواع التشوهات الخلقية التي تصيب الجنين.

حيث كشف الدكتور “محمد عز الدين” رئيس قسم النساء والتوليد بمستشفي أرمنت التخصصي، جنوب الأقصر، عن حالة ولادة نادرة لطفل مذبوح الرقبة، مشيراً إلى أن السبب في تشوه الجنين هو تناول الأم لأدوية معينة، تسبب تشوهات للجنين.

وأوضح عز الدين أنه بالأمس جاءت حالة ولادة بمستشفي أرمنت التخصصي بجنوب الاقصر ، وتم إجراء عملية ولادة قيصرية لسيدة، تعاني من نزول مياه الجنين، وتسمم الحمل، وتم طلب فحوصات وتجهيز مكان عناية للأم.

وأشار إلى أنه، بعد الولادة لاحظ الطبيب المختص وجود تشققات في جلد الطفل، وتم إرساله للحضانة لفحصه وتشخيصه،وبالكشف الطبي عليه تبين أن الحالة تعاني من متلازمة تشقق جلدي وتشوهات متعددة، واسمها العلمي congnital erosive and vesicular dermatosis.

حالة طبية نادرة تؤدي للوفاة
وأكد عز الدين أن هذه الحالة لم تحدث من قبل وأنها حالة نادرة، قد تحدث نتيجة تناول الأم أدوية معينة تؤدي إلى حدوث تشوهات للطفل خاصة في بداية الحمل.

وأردف بأن الطفل ولد بتشققات جلدية تزداد مع حركته ينتج عنها جروح البعض منها أحدث قطعا في الرقبة يشبه حالة الذبح، وأدت هذه الحالة إلى وفاة الطفل داخل المستشفى بعد ساعات من ولادته.

وكالة ستيب الاخبارية

وسوم :
مواضيع متعلقة