بالصور والفيديو: ‘لسعة العقرب’ و’حلقة الاشتعال’..حدثان فلكيان أحدهما أسطوري خلال أيام…

يقدم شهر يونيو/ حزيران الجاري، لمحبي الفضاء وعشاق النجوم، حدثين فلكيين مميزين، وهما “لسعة العقرب” و”حلقة الاشتعال”.

يرى سكان الأرض في العاشر من يونيو/ حزيران، مشهدا جميلا يطلق عليه محبي الفضاء “حلقة الاشتعال” حيث يدخل القمر لفترة وجيزة بين الأرض والشمس، ما يحجب الشمس بشكل جزئي عن النظر لتشع أطراف القمر في مشهد يوحي بتحوله إلى دائرة من النار الملتهبة.

“حلقة نار” تستمر لدقائق

وبحسب مجلة “livescience” العلمية المتخصصة، يستمر كسوف الشمس هذا الشهر لمدة 100 دقيقة وهي فرصة كبيرة لأولئك الذين يعيشون في مناطق شمال شرق الولايات المتحدة وشرق كندا وشمال أوروبا، حيث يظهر بشكل واضح.

مرحلة “حلقة النار” تظهر عندما يغطي القمر 89% من الشمس، وتستمر لمدة تصل إلى 3 دقائق و51 ثانية في كل نقطة على طول هذا المسار.

بالنسبة إلى مواطني روسيا، يتمكن عشاق الفلك من رؤية الكسوف الجزئي من أراضي روسيا وفي البلدان القريبة.

أما سكان الشرق الأوسط فستكون رؤيته محدودة ويمكن أن يرصد بشكل طفيف وذلك بحسب الأحوال الجوية.

“لسعة العقرب” أسطورة حدثت في الشرق الأوسط

يلاحظ في سماء الصيف مجموعة منحنية من النجوم تزحف عبر السماء، وتشع واحدة من النجوم باللون الأحمر فيما يشبه المنارة اللامعة.

هذه المجموعة الجميلة هي نجوم العقرب، حيث تظهر الشهر القادم بشكل واضح جدا ويظهر ذيل العقرب وهو يقوم بلسعته الشهيرة.

وبحسب مجلة “scitechdaily” العلمية، يُعتقد أن هذه المجموعة من النجوم التي تشكل العقرب تعود إلى أسطورة يونانية قديمة جدا حدثت في البحر الابيض المتوسط والشرق الأوسط، العصور القديمة في البحر الأبيض المتوسط ​​والشرق الأوسط. حيث أسقطت لدغة العقرب القاتلة الصياد العظيم أوريون، ولهذا السبب – تقول القصة – تظهر نجوم العقرب على جانب السماء في هذا الشهر.

في بداية شهر يونيو/حزيران، يكون ذيل العقرب تحت الأفق، لكن مع حلول نهاية الشهر يظهر ذيل العقرب اللاسع في السماء بعد الغروب ويرصده جميع عشاق الفلك.

ويشكل النجم اللامع (Antares) وهو نجم عملاق أحمر ضخم، قلب العقرب، وهو واحد من ألمع النجوم في السماء.

ياصور

وسوم :
مواضيع متعلقة