جندية تخدر زملائها بهذه الطريقة!

تواجه جندية كندية السجن لمدة 5 سنوات بتهمة تخدير زملائها أثناء أدائهم تدريبًا بالذخيرة الحية، وذلك بعد أن قامت بإطعامهم كعكا محشوا بالقنب.

وبحسب صحيفة “الغارديان” البريطانية، فقد اتهمت الجندية ساندرا كوغسويل في ثماني تهم تتعلق بإعطاء مادة ضارة للجنود وتهمة واحدة بالتصرف بطريقة مشينة.

وقالت القاضية ساندرا سوكستورف، التي ترأست المحاكمة العسكرية كوغسويل، إن سلوك الأخيرة كان “صادما وغير مقبول على الإطلاق وإن أفعالها كان من الممكن أن تؤدي إلى وفاة زملائها”.

وتعود الواقعة إلى تموز 2018، حيث كانت كوغسويل، التي تخدم في الجيش الكندي منذ عام 2011، تحضر مع زملائها تدريبًا مدفعيًّا امتد لعدة أسابيع في قاعدة عسكرية في جاجتاون بنيو برونزويك. وصنعت كوغسويل كعك الشوكولاته لزملائها الجنود لكنها قامت بحشوه بالقنب.

واستمعت المحكمة العسكرية إلى خمسة من الجنود الذين تناولوا الكعك، حيث قالوا إنهم لم يستطيعوا التركيز في التدريب، وحمل بعضهم السلاح بشكل غير صحيح، وسار أحد الجنود أمام الأهداف التي يطلق عليها المتدربون النار، بينما كاد جندي آخر أن يصطدم بشاحنة عسكرية.
وبموجب القانون الجنائي الكندي، تواجه كوغسويل السجن لمدة أقصاها خمس سنوات. ومن المقرر أن يصدر الحكم النهائي في هذه القضية في 16 تشرين الثاني.

روسيا اليوم

وسوم :
مواضيع متعلقة