طبيبة تلقي طفلاً حديث الولادة من نافذة المستشفى

عاشت امرأة روسية حالة من الصدمة، بعدما قامت الطبيبة ألينا أراسلانوفا، برمي رضيع فيكتوريا المولود حديثاً من النافذة، في ستيرليتاماك، روسيا.

وبحسب المعلومات، قامت الدكتورة أراسلانوفا، الّتي كانت قد وضعت مولودها أيضاً في الجناح، بالتوجه نحو سرير فيكتوريا، ومن دون أي سببٍ واضح أمسكت بالمولود بعد ساعات قليلة من ولادته لتلقيه من نافذة الطابق الثالث.

وتمّ اعتقال الطبيبة فوراً وإبعاد طفلتها عن رعايتها إلى حين نجاح المحققين في فهم دوافعها.

ومن جهتها، أعلنت فيكتوريا في البداية أنها كانت هي وزوجها دينيس قد سامحا المرأة التي قتلت طفلهما. كما شكرت العديد من الأشخاص الّذين أرسلوا إليها رسائل التعاطف، مشيرةً إلى أنها تعيش درباً شاقةً ويصعب التعامل مع هذه الصدمة.

lbc

وسوم :
مواضيع متعلقة