جريمة لا يتصورها العقل…أم وابنها يقطعان رأس الإبنة الحامل ويلتقطان معها “سيلفي”

ألقت الشرطة القبض على شاب ووالدته بولاية ماهاراشترا غربي الهند، بتهمة قتل شقيقته الحامل البالغة من العمر 19 عامًا، وقطع رأسها والتمثيل بجثتها.

وأشارت تحقيقات الشرطة إلى أن المجني عليها كيرتي ثور هي الأخت الكبرى للمتهم وابنة السيدة التي ألقي القبض عليها.

وحسب مجلة “نيوزويك” الأميركية، قتل الشاب وأمه الفتاة بعد أن تزوجت من دون موافقتهما من الرجل الذي تحب.

وتعتقد الشرطة أن القتل وقع باستخدام منجل، حيث هاجم الشاب وأمه الفتاة بينما كان زوجها المريض نائمًا، فيما حمل المتهمان رأس الضحية والتقطا صورة “سيلفي” معها.

واعترضت عائلة كيرتي على تزويجها لعدة أسباب، أبرزها كون الزوج من طبقة اجتماعية أفقر.

وروى مفوض الشرطة كايلاش براجاباتي تفاصيل الجريمة البشعة، حيث زارت الأم وابنها كيرتي التي كانت تعمل في الحقل.

وفي الوقت الذي ذهبت به الفتاة إلى المطبخ لتعد الشاي لأمها وشقيقها، تفاجأت باقتراب الأخير منها حيث قتلها وقطع رأسها.

وعقب سماع أصوات تحطم للأواني في المطبخ الذي شهد الجريمة، اندفع الزوج للمكان، حيث حاول شقيق الضحية قتله أيضًا لكنه تمكن من الهرب.

سكاى نيوز

وسوم :
مواضيع متعلقة