في سيبيريا… إنقاذ رضيعة تُركت داخل “كرتونة بيض” في حرارة ما دون الـ 10 درجة مئوية

عثر خمسة مراهقين، كانوا قد خرجوا في نزهة يوم عيد الميلاد عند الطائفة الأرثوذكسية، على رضيعة تُركت في علبة لحفظ البيض على جانب الطريق في سيبيريا.

وتمكّن أحد والدي المراهقين من انتشال الطفلة، حيث تُركت مع بطانية مؤلفة من قطعة قماش قديمة وزجاجة حليب، ونقلها إلى الطوارئ.

وأفاد بيان صادر عن وزارة الصحة الإقليمية بأنه فور وصولها إلى المستشفى، قام طبيب بفحص الطفلة بسرعة وقام بتدفئتها من خلال فرك ذراعيها ورجليها برفق. وعندما استعادة بشرة الرضيعة لونها الطبيعي، تبين أنها بصحة جيدة، وتم نقلها لاحقاً إلى مستشفى للأطفال حيث يتم الآن رعايتها عن كثب.

وأعلن الزوجان أنهما يرغبان في تبني الطفلة، ولكن أمرتهما السلطات بالانتظار لمعرفة ما إذا سيتم العثور على عائلتها البيولوجية.

ووفق موقع بي بي سي، فيُعتقد أن الطفلة كانت تبلغ من العمر حوالي ثلاثة أيام عندما تم العثور عليها في الطقس البارد، حيث وصلت درجة الحرارة في سيبيريا إلى -20 درجة مئوية.

 

lbc

وسوم :
مواضيع متعلقة