سممت طفليها وانتحرت.. خديجة تنهي حياتها بطريقة بشعة

قامت امرأة سورية بتسميم طفليها بغرض قتلهم، وأقدمت بعدها على الانتحار، أدى ذلك إلى فقدانهم للحياة في مدينة حلب.

وقال مصطفى شيخو، وهو ناشط من عفرين، لشبكة “رووداو” الإعلامية العراقية، أمس الثلاثاء، إن “الحادثة وقعت قبل 3 أيام، في شارع المفروشات بحي الأشرفية في حلب، دون أن يسمع أحد بهم، إلا أن جيرانهم اكتشفوا الأمر صبيحة (أمس) الثلاثاء”.

وجرت الحادثة، في وقت كانت تشهد فيه العلاقة الزوجية بين المرأة المدعوة خديجة خليل حسن وزوجها فوزي جمال حافظ، خلافات عائلية كبيرة، تفضي لمشاكل يومية بينهما.

وتنحدر المرأة خديجة حسن، من قرية خلنير التابعة لناحية ماباتا في عفرين، وتبلع من العمر27 عاماً، وهي أم لطفلين، أما زوجها فوزي، ينحدر من قرية غازي مديدا، التابعة لناحية راجو.

وعلى إثر الحادثة، اعتقلت قوات الأمن الداخلي التابعة للإدارة الذاتية زوج خديجة، فوزي حافظ، في الشيخ مقصود بحلب.

يشار إلى أنه كان أحد الطفلين، يبلغ من العمر 9 أشهر، بينما الآخر 4 أعوام.

الامارات اليوم

وسوم :
مواضيع متعلقة