تصرّف مروّع… وضعت طفلاً داخل آلة تجفيف الملابس وقامت بتشغيلها

ألقت الشرطة في فلوريدا القبض نهاية الأسبوع الماضي، على امرأة تبلغ من العمر 35 عاماً كانت قد وضعت طفلاً يبلغ من العمر أربع سنوات داخل آلة تجفيف الغسيل وقامت بتشغيلها.

وتم تثبيت تهمة “سوء معاملة الأطفال” على السيّدة “أمبر شابمان” بعدما أخبر الطفل المحققين بأنّها وضعته داخل الآلة مع بعض المناشف وقامت بتشغيلها.

وعلى الفور نُقل الطفل الذي كان تحت رعاية شابمان الى المستشفى لمعالجة جروحه في الرأس والوجه والظهر والبطن، وأكد تقرير طبي صحة أقواله.

وواجهت أمبر شابمان تهمة جناية من الدرجة الأولى تتمثل في الإساءة الشديدة للأطفال. وبعدما أُلقيَ القبض عليها، تمّ إطلاق سراحها بكفالة قدرها 15 ألف دولار.

وأشار التقرير الطبي إلى أنّه لم يتم تحديد ما إذا كان وضع الطفل في الآلة هو سبب الإصابات. ولم تتوصّل الشرطة بعد إلى تحديد الدافع وراء التصرّف المروّع.

lbc

وسوم :
مواضيع متعلقة