مصري يقطع أذن زوجته: “مبتسمعش الكلام” !!

عاقب مصري زوجته بقطع أذنها وتسديد 20 طعنة لجسدها بزعم أنها “لا تسمع الكلام”، بعد مشاجرة بينهما على نفقات المنزل.
وألقت السلطات المصرية القبض على الزوج الذي استخدم سلاحا أبيض في معركته مع زوجته داخل منزلهما في منطقة المساكن الاقتصادية بمنطقة حلوان.
وكشفت وسائل إعلام مصرية محلية عن أن الزوجة تدعى (رنين – 24 عاما)، وتم نقلها لمستشفى قصر العيني في حالة صحية سيئة، لتلقي العلاج اللازم.
وتفرقت طعنات الزوج بين الكتفين، والبطن، والطحال، وترقد المجني عليها داخل غرفة العناية المُركزة بين الحياة والموت.
وكلفت النيابة العامة المصرية أجهزة الأمن بإعداد التحريات اللازمة حول ملابسات الواقعة وأسبابها.
وكشف التقرير الطبي الصادر من المستشفى إصابة “رنين” بجروح قطعية في الوجه بالأذن والفم، وبطعنات بالصدر والبطن، وجروح سطحية بالكتفين والأذرع.
المتهم بالاعتداء على زوجته بحلوان، اعترف بارتكاب الجريمة لخلافات على مصاريف البيت، قائلا إنه حذرها تكرارًا من مطالبته بالأموال للإنفاق على المنزل، لكنها لم تستمع له فقرر قطع أذنها.
حامد عزت، والد الضحية، قال إن ابنته ظلت تتعرض للعنف الجسدي من قِبل زوجها لمدة 3 ساعات من الساعة التاسعة صباحًا حتى الساعة الثانية عشرة صباحًا بشهادة جيرانها دون أن يتدخل أحد لإنقاذها.
وأكد أن المجني عليها فكرت في الهروب من طعناته القاتلة بالقفز من نافذة مسكنها في الطابق الخامس.
واستطرد والد زوجة حلوان أن الجيران تمكنوا من السيطرة على زوجها وقاموا بالإمساك به وفي خلال 10 دقائق وصلت قوات الشرطة إلى منزل ابنته ونقلتها الإسعاف إلى المستشفى.

الجديد

وسوم :
مواضيع متعلقة