حدث نادر…بعد حيرة استمرت 20 عاما رجل يكتشف أنه يحيض!

بعد أن تسبب بحيرة الأطباء لعدة سنوات، اكتشف رجل صيني يبلغ من العمر 33 عاما أنه “ثنائي الجنس” بعد أن وجد فحص طبي أن لديه مبايض وأنه كان يحيض منذ أكثر من 20 عاما، وفق صحيفة “ساوث تاشينا مورنينغ بوست”.

وكان الرجل، الذي أطلق عليه الاسم المستعار “تشين لي” لحماية هويته، يعاني من مشكلات بولية متكررة وتم تشخيص حالته في البداية على أنها الزائدة الدودية بعد أن اشتكى من ألم في البطن ووجود دماء في بوله.

وخضع تشين، الذي ينحدر من بلدة صغيرة في مقاطعة ستشوان بجنوب غرب الصين، لعملية جراحية لتصحيح التبول غير المنتظم خلال فترة البلوغ.

ومنذ ذلك الحين، ولأكثر من 20 عاما، ظل يعاني من وجود دماء في بوله.

وعندما عانى تشين من ألم في البطن استمر أكثر من أربع ساعات، شخص طبيب حالته بأنه مصاب بالتهاب الزائدة الدودية. ومع ذلك، وحتى بعد العلاج، استمرت الأعراض.

ولم يتم الكشف عن السبب الحقيقي لحالته إلا بعد إجراء فحص طبي، واكتشاف أنه لديه كروموسومات جنسية أنثوية وأن خروج الدم في البول وآلام البطن ناتج عن الدورة الشهرية، كما عثروا على مبايض ورحم.

وكانت مستوياته من هرمون الذكورة أقل من المتوسط، بينما كانت مستويات الهرمونات الجنسية الأنثوية والمبيضين مماثلة لتلك الموجودة لدى النساء البالغات.

وتم تحديد تشين في النهاية على أنه ثنائي الجنس، لأن لديه الأعضاء التناسلية الذكرية والأنثوية.

(الحرة)

وسوم :
مواضيع متعلقة