سوزان نجم الدين عن إطلالاتها: “بالغت لأجل الظروف واستحق الانتقاد وادعوا للاحتشام”

أقرت الفنانة السورية سوزان نجم الدين بأنها بالغت في إطلالاتها لفترة واستحقت الانتقادات التي واجهتها عليها.

وقالت نجم الدين في لقاء رصدته تريند إنها تلتزم مؤخراً بالملابس المحتشمة في مناسبات العام الأخير.

ودعت الممثلة إلى ضرورة عدم المبالغة في التعري وأن الظروف تضطر الفنانة لارتداء ملابس غير راضية عنها.

كما ذكرت أن الوقت لم يسعفها لتجهيز إطلالة أخرى أو أن تعدل الإطلالة المبالغ فيها.

ومع كل ذلك لم تنكر سوزان انتظارها لاستكمال كتابة نص مسلسل دراما عربية مشتركة “سوري لبناني” قد تشارك فيه.

وأكدت الفنانة سوزان أنها مستعدة للعيش في الصين إن تطلب عملها ذلك، مبينة أن إقامتها تتوزع ما بين القاهرة ودبي وبيروت ودمشق.

معلومات عن سوزان نجم الدين
وسوزان نجم الدين ممثلة سورية من مواليد 24 تشرين الثاني/نوفمبر 1973 بلدة دريكيش في طرطوس.

ووالد سوزان نجم الدين الصالح، ‏شاعر ومحامي وعضو في مجلس الشعب، أما والدتها الشاعرة والمحامية دولت عباس.

وللفنانة السورية موهبة فنية بالرغم من أنها ليست أكاديمية فهي خريجة كلية الهندسة المعمارية.

بدأت سوزان التمثيل وهي طالبة، وبدايتها كانت من فرقة زنوبيا للفنون الشعبية.

سوزان نجم الدين تطوي قصة حبها مع رجل الأعمال السوري وتصرح: خلصت الحكاية

وقدمت نجم الدين مع الفرقة مجموعة من العروض لمدة عامٍ ‏ونصف على خشبة مسرح الحمراء.

كما جسدت بعض الأدوار الصغيرة في التليفزيون، فشاركت الفنان “جهاد سعد” البطولة في ‏مسلسل الدخيلة عام 1992.

وبدأت شهرة سوزان عندما شاركت مع أيمن زيدان في مسلسل نهاية رجل شجاع وجسدت شخصية “لبيبة الشقرق”.

ولسوزان نجم الدين شقيقة بعيدة عن الوسط الفني تدعى ميساء و4 أشقاء، ولديها كذلك أربعة أبناء من زوجها سراج الدين الأتاسي.

وانفصلت سوزان نجم الدين عن زوجها قبل وفاته لكونه من الفنانين المعارضين للنظام السوري.

وفي عام 2014 خُطبت الممثلة السورية الى رجل أعمال خليجي إلاّ أنها لم تفصح عن أي تفاصيل أخرى.

وتجدر الإشارة إلى أن سوزان عملت مدرسة في الجامعة ومحاضرة في قسم التصميم.

كما عملت راقصة باليه وفلكور في فرقة زنوبية وقدمت عروضاً على خشبة مسرح الحمراء في سوريا.

دراما تريند

وسوم :
مواضيع متعلقة