“تحصنوا بأحضان بعضهم”… حريق يُنهي حياة أسرة داخل شقة!

في حادث مأساوي شهدته مدينة الزقازيق التابعة لمحافظة الشرقية شمال مصر، لقيت أسرة كاملة مصرعها في حريق اندلع داخل مسكنهم الذي يقيمون به.

وكشفت تحقيقات أجهزة الأمن أن الحريق نشب نتيجة ماس كهربائي وامتد ليطال ماسورة غاز في الشقة، مما أدى لاشتعال النيران في كافة أنحائها.

ومنعت النيران الأسرة المكونة من الأب والأم وطفلهما من الخروج من المنزل، حيث حاصرتهم في إحدى الغرف، فيما حاولوا التحصن بأحضان بعضهم من النيران، لكن الدخان الكثيف حاصرهم وأصابهم بحالات اختناق شديدة أسفرت عن وفاتهم.

وأعلنت السلطات أن ضحايا الحادث هم: موظف في هيئة السكك الحديدية ويدعى محمود محمد عوض ويبلغ من العمر 45 عاما، وزوجته شيماء محمد وتعمل أخصائية اجتماعية وعمرها 43 عاما، وطفلهما عمار صاحب الـ6 سنوات.

وتم إخطار النيابة التي تولت التحقيق وصرحت بدفن الجثامين.

العربية

وسوم :
مواضيع متعلقة