وفاة سائح دخل كهفاً “محظوراً”… وفيديو يوثق سقوط لوح جليدي فوق رأسه !

انتشر مقطع فيديو على مواقع التواصل الاجتماعي يظهر لحظة مصرع سائح برازيلي في الأرجنتين إثر سقوط لوح جليدي فوق رأسه في أحد الكهوف بجزيرة أوشوايا جنوب البلاد، حسبما أعلنت الشرطة المحلية الخميس الماضي.

ووقع الحادث بعد ظهر الأربعاء بحسب رويترز، في منطقة “كويفا دي جيمبو” المحظورة أو ما يعني “كهف الجليد”، وتتميز بمناظر طبيعية خلابة وأنهار جليدية تجذب اهتمام السياح عادة.

على الرغم من تحذير السلطات من دخول الكهف، فإن السائح الذي يبلغ من العمر 30 عاماً، واصل خطواته نحو الداخل وهو يوثق تلك اللحظات بهاتفه، قبل أن يفاجأ بسقوط اللوح الجليدي فوقه، لينهي حياته وسط دهشة أصحابه.

وكان السائح البرازيلي ضمن مجموعة ضمت 7 أفراد برفقة كلب قرب الكهف المحظور، بينما كان أحدهم يصور بهاتفه اللحظات التي وثقت مصرع الرجل، في حين يمكن سماع صرخات الأفراد من حوله لحظة سقوط لوح الجليد.

بدوره، قال كريستيان أرماني المسؤول بالشرطة لـ”رويترز”، إن “الدخول ممنوع، لأن الجليد والصخور يمكن أن تتساقط من سطح الكهف”، مشيراً إلى أن السائح البرازيلي “لم يكن يحمل جواز سفر أو بطاقة هوية وقت الرحلة”.

حسب مسؤول الشرطة، فإن الرجل كان يسافر بمفرده مع كلبه في منزل متنقل، ولم يكن على صلة بالسياح الآخرين الذين قرروا اتباع الطريق، رغم وجود علامات التحذير التي تمنع الدخول.

وتقع كويفا دي جيمبو عند سفح النهر الجليدي، وقد تشكلت بشكل طبيعي من الصخور والجليد، وتتآكل بفعل الرياح ودرجات حرارة الذوبان.

الجديد

وسوم :
مواضيع متعلقة