محظوظ ربح وحده ملياري دولار باليانصيب الأميركي.. مهاجر سوري باعه التذكرة (فيديو)

تمكن بتذكرة اشتراها من محطة وقود يملكها ويعمل فيها مهاجر من سوريا بأميركا، من ربح أكبر جائزة مالية بالتاريخ، هي ما سيدفعه يانصيب “اللوتو” المعروف للأميركيين باسم

Powerball لرابح واحد، قيمتها وفقا لما أعلنوه عند إجراء السحب عبر الشاشات التلفزيونية، أمس الثلاثاء، أكثر من مليارين و40 مليونا من الدولارات.

والسبب بحصده الجائزة وحده، أن لا أحد سواه اختار الأرقام 10-33-41-47-56 مع رقم 10 لكرة “باوربول” الحمراء، فنزلت الكرات الخمس، وبعدها الحمراء من مصدرها، ممهورة بالأرقام نفسها التي اختارها من الرقم 1 إلى 69 الأخير، لعملية السحب، وفيه نجد بحسبة بسيطة أن كل كرة نزلت من مصدرها الدائر بما فيه من كرات، كانت تدرّ عليه أكثر من 333 مليون دولار كل 3 ثوان تقريبا.

وما ربحه صاحب الحظ المسيل للعاب، وهو مجهول الاسم والجنسية للآن، كلفه دولارين فقط، فيما لو سجل على تذكرة واحدة ما اختاره من أرقام. ويبدو أنه يقيم أو يعمل بمنطقة اسمها Altadena في شمال شرق لوس أنجلوس، بولاية كاليفورنيا، أو كان مارا بسيارته حين انعطف ودخل إلى محطة فيها للوقود، اسمها Joe’s Service Center وأمسك باستمارة اختار 6 أرقام من 69 فيها، وأعطاه اختياره الجائزة وحده من بين ملايين غيره.

وما إن ذكرت وسائل إعلام محلية اسم المحطة، نقلا عن الشركة المنظمة لليانصيب، إلا وهرع إليها فضوليون بالعشرات لإلقاء نظرة عليها، وسط معمعة التصويت في الانتخابات النصفية، ومثلهم أسرع إعلاميون تعرّفوا إلى مالكها Joe Chahayed البالغ 74 سنة، وعلموا منه أن ما ناله مما حدث هو شيك بمليون دولار، قدمته إليه الشركة لبيعه الاستمارة الرابحة، بحسب المعمول به من نظامها.

وتحدث جو شهايد، وربما شحايد، إلى المراسلين الذين زاروه، فعبّر عن سعادته بربحه المليون دولار، وذكر أنه يملك المحطة ويعمل فيها منذ 20 سنة تقريبا، وأنه هاجر من سوريا إلى الولايات المتحدة في 1980 مع زوجته وولديه، والذي أصبح أبا في الولايات المتحدة لثلاثة أبناء آخرين.

أما صاحب الأرقام الفائزة، فهو أول من يحصد جائزة Powerball الكبرى منذ فاز بها محظوظ من ولاية بنسلفانيا في 3 آب الماضي، وكانت بقيمة 200 مليون دولار، ومن وقتها لم يربحها أحد طوال 40 سحبا، تجري كل سبت واثنين وأربعاء في 45 ولاية، فيما لا رخصة لليانصيب في 5 ولايات ومناطق أخرى، هي ألاسكا وهاواي وواشنطن العاصمة وبورتو ريكو وجزر فيرجن العذراء، حيث يمكن لسكانها متابعة السحب عبر التلفزيونات، أو الانتقال إلى ولايات أخرى للتمكن من المشاركة والحلم بجائزتها.

لبنان24

وسوم :
مواضيع متعلقة