تعمل في أخطر مدينة.. “أجمل شرطية في العالم” تأسر قلوب المجرمين!

كشفت الشرطية الكولومبية، ديانا راميريز، والتي وصفت بأنها “أجمل شرطية في العالم”، تفاصيل عملها في مدينة ميديلين، التي كانت تعتبر ذات يوم أخطر منطقة.

وقالت الشرطية في مقابلة الأربعاء، إنها تقوم بدوريات يومية في شوارع المدينة للقبض على المجرمين.

وأضافت: “إذا أتيحت لي الفرصة لاختيار مهنتي مرة أخرى، فلن أتردد وسأصبح ضابطة شرطة، لأنني بفضل هذه المؤسسة أنا ما أنا عليه الآن”.

وتابعت: “أنا مدينة بكل شيء للشرطة الوطنية التي جعلتني محترفة، والمرأة التي أنا عليها اليوم”.

View this post on Instagram

A post shared by Diana Ramirez (@dianelly_17)

وبينما تسعى راميريز لاصطياد المجرمين لتصبح مؤثرة أكثر، تفتخر بعدد متابعيها على “إنستغرام”، الذي تجاوز 300 ألف، حيث كثيرا ما تنشر صورا لها بالزي العسكري.

وقد تم ترشيحها لجائزة أفضل مؤثر شرطة أو عسكري لهذا العام في جوائز “Instafest”، والتي تهدف إلى تكريم المحترفين الذين ينشئون محتوى رقميا يصل إلى جمهور كبير.

وقالت الشابة: “بالنسبة لي، إنه لشرف أن أمثل قوة الشرطة بهذا الترشيح”، أشعر بسعادة كبيرة لأن وسائل التواصل الاجتماعي تظهر عمل وتفاني كل شخص يعمل كل يوم ويساهم في بناء بلد أفضل”.

وتمتلئ كل صورة من صور راميريز بتعليقات من ذكور يعبرون عن إعجابهم بالفتاة المثيرة التي تحمل السلاح.

وادعى آخرون أنه لم يكن المظهر الجميل للضابطة هو ما جعلها مغرية للغاية، ولكن أيضا حقيقة أنها كانت على استعداد لوضع حياتها على المحك لحماية مواطنيها.

لبنان24

وسوم :
مواضيع متعلقة