بدافع ‘الحب’.. يافع يقتل زميله في مدرسة

أقدم يافع سوري على قتل زميله في المدرسة الثانوية طعنا، بعد شجار بينهما بسبب “تلميذة” عمرها 14 عاما في العاصمة دمشق.

وذكر موقع “سناك سوري” أن الحادثة جرت في منطقة “القدم” في دمشق، وأن القاتل يبلغ من العمر 17 عاما، والقتيل في الـ 18 من عمره.

ونقل الموقع عن “مصادر قضائية خاصة” أن اليافعين في الصف الثالث الثانوي، وصودف أنهما يحبان الفتاة ذاتها، وهي في الصف الثالث الإعدادي وتبلغ من العمر 14 عاما، ونشب شجار بينهما، قام أحدهما خلاله بطعن الآخر بالسكين في رأسه ما أدى لوفاته على الفور.

وأضافت المصادر أنه تم القبض على الفاعل مباشرة، فيما تستمر التحقيقات بالحادثة، وأشارت إلى أن القاتل في تلك الحادثة، يبدو أنه ضحية أيضا.

ويفرض قانون العقوبات السوري على “الأحداث” (ما دون عمر 18 عاما)، مرتكبي جرائم القتل عقوبة تصل إلى السجن 5 سنوات.

المصدر: “سناك سوري”

وسوم :
مواضيع متعلقة