روسيا تنتقد “حرب أميركا الباردة” في كوبا

أعلنت وزارة الخارجية الروسية، الأحد، أن الخطوات “المناهضة لكوبا” التي أعلنتها الإدارة الأميركية في الفترة الأخيرة مؤسفة، وأكدت تضامن موسكو مع هافانا.
وقالت الوزارة كذلك إن الأسلوب الجديد في تعامل الإدارة الأميركية مع كوبا يشبه “لغة الحرب الباردة”.

وأمر الرئيس الأميركي دونالد ترامب الجمعة بتشديد القيود على الأميركيين المسافرين إلى كوبا، وعلى تعاملات الشركات الأميركية مع الجيش الكوبي، قائلا إنه سيلغي اتفاقا لتحسين العلاقات مع هافانا توصل إليه سلفه باراك أوباما باعتباره “اتفاقا سيئا ومضللا”.

وكانت الولايات المتحدة الأميركية تفرض حظرا على جزيرة كوبا منذ عام 1962، حيث أن البلدين كانا عدوين منذ الحرب الباردة، وبموجب الحظر يمنع الأميركيين من الاستثمار في الجزيرة، أو التوجه إليها لأهداف سياحية.

وبعد انقطاع دام أكثر من 50 عام، قرر الرئيس الأميركي السابق باراك أوباما، أواخر عام 2014، بإعادة العلاقات مع كوبا، وبدأ التعاون التجاري بين البلدين بما في ذلك عودة الرحلات الجوية.

 

وسوم :