ماتت ثم عادت إلى الحياة.. وهذا ما قالته عن “الآخرة”!

بعد موتها سريريا وعودتها إلى الحياة لم تعد امرأة صينية تخاف الموت، لأنها باتت تعلم، على حدّ قولها، بأن الوفاة لا تعني النهاية.

وفي التفاصيل أنّ الصينية “شيويه” كانت راقدة في المستشفى بسبب السعال الشديد الذي تعاني منه منذ فترة طويلة، وعندما قرر الأطباء حقنها بدواء قوي وفعال لوقف السعال الذي تعاني منه، فقدت الوعي ودخلت في غيبوبة عميقة.

وتقول المواطنة الصينية، إنّه بعدما فقدت الوعي ودخلت في غيبوبة انفصلت الروح عن جسدها، وإنها كانت تسمع حديث الأطباء جيدا، ورأت محيطها وجسما ميتا. وقالت إنّ روحها توجهت نحو نفق فيه مخلوقات أخرى وكانت تشعر بحبهم وكانوا يهدئونها معنويا.

وبعد أن عادت الروح إلى جسدها، أدركت المواطنة الصينية تركيب الكون وشعرت بكل جسيمة من مكوناته، وتقول: “هذا لا يمكن التعبير عنه بالكلمات”، وإنّها لم تعد خائفة من الموت لأنّه البداية.

(روسيا اليوم)