خرج إلى الحياة بعدما بقي 55 يوماً في رحم أمه الميتة!

بعد 3 أشهر من المراقبة استطاع الطفل الذي قضى 55 يوماً في رحم أمه الميتة أن يخرج من إلى الحياة وهو بحال جيدة. حيث قضى مجموعة من الأطباء في بولندا مدة 55 يومًا من المحاولات والجهد، كي يتمكنوا من إبقاء أم تبلغ 41 عامًا على قيد الحياة سريرياً لإنقاذ جنينها من الموت من طريق إجراء عملية قيصرية.


وتمكن الأطباء في مدينة فروتسواف، من إخراج المولود بعملية قيصرية بعد مكوثه 26 أسبوعًا في بطن أمه التي كانت تعاني ورماً خبيثاً في المخ، أدى إلى وفاتها دماغيًا. ووفقًا لما ذكرته وسائل إعلام محلية، فإن عائلة الأم ألحت على الأطباء لإنقاذ الطفل وإبقاء المرأة على قيد الحياة حتى تضع مولودها.

say7at.annahar