“حنان” زوجى طلقنى رسميا وتزوج عرفيا ليحرمنى من 2 مليون جنيه حقى بمنزل الزوجية

أقامت المطلقة ” حنان سيد.م” دعوى تمكين من شقة الزوجية أمام محكمة الأسرة بإمبابة، طالبت فيها بالحصول على حقها كحاضنة لطفلين لمسكن الزوجية منفردة، دون مشاركتها مع ضرتها بعد قرار سابق من نيابة الأسرة بإمبابة بالتمكين المشترك لكلتا الزوجتين.

وذكرت الزوجة فى دعواها التى حملت 1879 لسنة 2018 ،بعد 7 سنوات برفقة زوجى فى جحيم الحياة الزوجية داخل المنزل وفى يديه ابنة عمه التى تكبره فى العمر، وقال لى بأنه تزوجها وبسبب قلة حيلتى وعدم امتلاكى مصدر دخل صبرت على العيش برفقتهما لمدة عام كامل، وقررت اعتزالهما ولكن سرعان ما تحول المنزل لساحة صراع مشاكل وخلافات دائمة لا تنتهى.

وتابعت حنان: تحولت لخادمة لضرتى متحملة جميع أعمال البيت، تقوم بمضايقتى وتسمعنى كلاما جارحا وأولادى ، فقررت البحث عن فرصة عمل وطلبت الطلاق ولكنه رفض وصرح بأنه سيتركنى معلقة خوفا على المنزل الكبير الذى نعيش فيه، والذى يقدرثمنه بـ 2 مليون جنيه.

وأكملت :قضت المحكمة لى بالطلاق للضرر وتقدمت بدعوى نفقة وعندما علم زوجى ببدئى بتحريك إجراءات تمكينى من مسكن الزوجية طلق ابنة عمة رسميا، ثم تزوج وإياها عرفيا، ودفعها هى الأخرى كونها حاضنة لطفله لإقامة طلب حتى تستحوذ على منزل الحاضنة وصدر قرار لها بالتمكين المشترك، وبدأ مسلسل محاولة طردى بالرغم من أننى أمتلك نصفه بيعا من والده الذى كان عليه دين لأبى.

واشتكت الزوجة المعنفة من قيام ضرتها بمحاولة التعدى عليها واستقبال الزوج للإقامة فى المنزل رغم طلاق الزوجتين رسميا منه، وتهديدها وترويعها وطفليها، وتحايلهم على القانون لحرمانها من حقوقها الشرعية.
اليوم السابع