فتاة تكشف كيف اقتلعت عينيها بيديها بسبب المخدرات (صور)

كشفت شابة كيف اقتلعت عينيها بيديها المجردتين بعد الهلوسة تحت تأثير المخدرات.

وعثر المصلون على “كايلي موتهارت” (20 عامًا) خارج كنيسة بساوث كارولينا وهي تصرخ وتمسك بمقلة عينيها في يدها، قبل أن يقيدوها.

وبحسب صحيفة “ذا صن” البريطانية، بعد استقرار حالتها كشفت الشابة أنها سمعت الله يناديها ويطلب منها تقديم “التضحية” البشعة، بينما كانت تحت تأثير مخدر الميثادون الكريستالي.

وقالت كايلي عن تجربتها المروعة: “دفعت الإبهام والسبابة والوسطى في كلتا العينين وأمسكت بالمقلتين ولففت يدي وسحبت حتى اقتلعتهما”، مشيرة إلى أن الأمر كان أشبه بصراع كبير وأنه أصعب ما فعلته في حياتها.

في هذه المرحلة خرج المصلون القلقون من الكنيسة بعد سماع صراخها، وهي تقول: “أريد أن أرى النور!”، ولكن عندما وصل المصلون كانت كايلي تمسك بمقلتي عينيها في يديها.

بعد مجهود شاق تمكن ضباط الشرطة من تهدئتها قبل نقلها جوًا إلى قسم الطوارئ في مستشفى “جرينفيل ميموريال”، حيث قام الأطباء بتنظيف جراحها لمنع العدوى.

يعتقد الأطباء أن العقار الذي تعاطته “كايلي” كان ملوثًا بمواد كيميائية أخرى ما تسبب في إصابتها بالهلوسة التي سمعت فيها أصوات تقول لها أن “تضحي بعينيها” حتى تتمكن من الوصول إلى الجنة.

ومن جانبها كشفت كاتي تومبكينز والدة كايلي أنها كانت تخطط لإرسال ابنتها إلى مركز لعلاج الإدمان وإعادة التأهيل بعد يوم واحد من الحادث المروع ولكن للأسف وقع الحادث المروع قبل أن تتمكن من تنفيذ مخططها.

وفقًا للأطباء تتحسن حالة “كايلي” تدريجيًا الآن لكنها أصيبت بالعمى تمامًا وهي تواجه طريقًا طويلًا للتعافي الكامل.

مصراوى