أم تصوّر أفلاماً اباحية لطفلها وتسمح لصديقها باستغلاله… وقد لا تتحمّلون قراءة التفاصيل

ألقت الشرطة الكندية القبض على امرأة قامت باستغلال طفلها جنسياً برفقة صديقها. ووجهت إليها تهمة استغلال طفل والسماح لشخص آخر باستغلاله.

وأشارت القاضية في محكمة كيبيك ميريام لاشانس إلى أن عقوبة كل من التهمتين تختلف عن الأخرى. ورفضت الإفصاح عن اسم المرأة التي تبلغ الـ42 من عمرها بداعي حماية الطفل الذي لم يتجاوز سنته الثالثة.

وقد حكم على الأم بـ 8 سنوات سجن فيما يتعين على صديقها قضاء 9 سنوات خلف القضبان. ويُذكر أن الجانيين التقيا منذ سنوات عبر موقع إلكتروني مخصص للتعارف. وقررا بعد ذلك إقحام الطفل في علاقتهما. ولم يكتفيا بذلك بل قاما بتصويره بواسطة هاتفيهما أثناء عملية استغلاله.

واكتشف أمرهما بسبب نشرهما 615 صورة وعدداً كبيراً من الفيديوهات غير اللائقة عبر الإنترنت. وقد تمكنت الشرطة من التعرف إلى الطفل قبل إلقاء القبض على والدته.

ووضع الطفل في حماية والده. وأشارت القاضية إلى أنّه سيعاني يعاني من آثار الاعتداء طيلة أيام حياته خصوصاً أنه تمّ من قبل شخص يتعين عليه حمايته.

(لها)

وسوم :
مواضيع متعلقة