موسكو: العقوبات الأميركية تهدد تحسين العلاقات

ندد دبلوماسي روسي رفيع المستوى الأربعاء، بإقرار مجلس النواب الأميركي لعقوبات جديدة على روسيا، معتبرا إنه يهدد فرص تحسين العلاقات مع موسكو.

وصرح نائب وزير الخارجية سيرغي ريابكوف، “ما يحصل مناف للمنطق. معدو مشروع القانون هذا ومؤيدوه اتخذوا خطوة جدية نحو هدم آفاق تحسين العلاقات مع روسيا”، بحسب ما نقلت عنه وكالة “تاس” الرسمية الروسية.

وتابع: “لكننا لن ننساق للعواطف.. بل سنبحث عن وسائل للمضي قدما (..) والتوصل إلى تسويات بشأن مسائل مهمة لروسيا وكذلك، على ما أعتقد، للولايات المتحدة، مثل مكافحة الارهاب وانتشار أسلحة الدمار الشامل”.

وكان مجلس النواب الأميركي أقر الثلاثاء، بأكثرية ساحقة، عقوبات جديدة على روسيا أثارت غضب موسكو، وكذلك أوروبا لأنها تجيز معاقبة شركات أوروبية.

ويهدف مشروع قانون العقوبات الذي ينتظر اقراره في مجلس الشيوخ الى معاقبة روسيا بعد اتهامها بحملة “تضليل وقرصنة” أثناء الانتخابات الرئاسية الأميركية في العام الفائت.

وسبق فرض عقوبات على روسيا بسبب ضم القرم، واتهامها بالتدخل في أوكرانيا.

وسوم :