ألقت “رضيعها في الزبالة”.. والسبب ابن حرام يا باشا!!

قررت نيابة باب الشعرية، إحالة عاملة لمحكمة الجنايات في اتهامها بإلقاء رضيعها داخل سلة “قمامة” بمستشفى سيد جلال، ما أسفر عن وفاته.

وكشفت تحقيقات النيابة أن المتهمة أنجبت رضيعها من علاقة غير شرعية مع شخص قبل أن تتزوجه، لكنه رفض الاعتراف به فقررت التخلص منه.

بدأت تفاصيل الواقعة، بتلقي رجال مباحث قسم شرطة باب الشعرية، بلاغا من “وداد.م.ع” 59 سنة، عاملة نظافة بمستشفى، بأنها أثناء قيامها بأعمال النظافة بطرقة الاستقبال بقسم النساء والتوليد عثرت على كيس بلاستيك أسود اللون بصندوق القمامة، وبداخله جثة طفل حديث الولادة، ونفت علمها بالطفل أو ملابسات وفاته.

وتبين من خلال الفحص، وتفريغ كاميرات المراقبة بمكان الواقعة ومداخل ومخارج المستشفى، أمكن التوصل إلى أن وراء ارتكاب الواقعة سيدتان وبصحبتهما شخص قائد سيارة ميكروباص بدون لوحات أمكن تحديدهم، وهم كل من “ن.م.ح” 23 سنة عاملة بمصنع للأدوية والدة الطفل المتوفي، و”ف.م.ع” 64 سنة ربة منزل جدة الأم، و”إيهاب.م” 26 سنة سائق.

ومن خلال إعداد الأكمنة لهم بأماكن ترددهم أسفرت أحدها عن ضبطهم، وبمواجهتهم اعترفوا بارتكاب الواقعة.
مصراوى