في لبنان: بعدما اخترقوا حساب “الواتس اب” أرسلوا صورا “اباحية” لكل أصدقائها.. هذا ما حصل مع “مريم”

لم يمض أسبوع على تحذير قوى الأمن الداخلي من عمليات قرصنة واختراق حساب الواتس آب من خلال رسائل نصية ارسالها المقرصنون الى الرقم المستهدف يُطلب فيها تأكيد حساب الواتس آب من خلال الضغط على رابط ما بغية الاحتيال والتجسس حتى روت مريم إحدى الفتيات اللواتي وقعن في فخ اختراق الحسابات ما حصل معها لموقع LIBAN8 بيد أن الفارق أنها لم تذكر أي رسالة نصية وردتها أو رابط غريب، وفي التفاصيل التي حدثت معها وأوقعتها في المشاكل مع من تملك أرقامهم ، تقول مريم ” بشكل ما لم أستطع فتح تطبيق الواتس آب على هاتفي، قصدتُ أحد المحلات المتخصصة ببيع الهواتف النقالة ليحل لي هذه المعضلة وهنا كانت المفاجأة”.

صدمة تلقتها مريم بعدما التقت بصديقتها في نفس المكان لتخبرها عما وصل الأخيرة من صور من رقم هاتفها، وفي حين أغمي عليها بعدما رأت الصور التي تبين أنها صور إباحية وغير أخلاقية، تلقت مريم عدة اتصالات من أشخاص تملك أرقامهم ليسألونها عن مصدر هذه الصور الصادمة والتي تبين لاحقا أن الصور الإباحية تم إرسالها لجميع الأرقام المسجلة في حساب الواتس آب”.

لم تبلغ مريم عما حصل معها ظنا منها أن الأمر ليس مهما لهذه الدرجة ومعتقدة أنّ ما حصل هو استهداف يصب في خانة “طائفتها” مختتمة قصتها بجملة “الحمدالله ما في صور خاصة عتلفوني”

المصدر: Liban8