نُقل إلى المستشفى بسبب بطارية!! إليكم تفاصيل القصّة..

أُصيب “رجل إيطالي” بحالة صحية شبيهة بالنوبة القلبية، وتم نقله إلى المستشفى لتلقي العلاج، حيث اكتشف الأطباء أنه لا يعاني من نوبة قلبية وأن سبب الأعراض التي ظهرت عليه وجود بطارية في معدته.

عندما وصل الرجل إلى غرفة الطوارئ، بدا للأطباء وكأنه يعاني من نوبة قلبية، ولكن فحص الأشعة السينية أظهر بطارية في معدة الرجل، أفسدت لديه مخطط القلب الكهربائي (EKG)، وهو مقياس للنشاط الكهربائي للقلب.

وبمجرد إزالة الأطباء للبطارية، عاد مخطط كهربية القلب إلى طبيعته.

وكان الرجل البالغ من العمر 26 عامًا نزيلاً في السجن، عندما عانى من آلام في المعدة وأعراض أخرى شبيهة بأعراض النوبة القلبية، وبعد نقله إلى قسم الطوارئ في مستشفى سانتا ماريا نوفا في مدينة فلورنسا الإيطالية، رصد الأطباء وجود بطارية في معدته على الأشعة السينية، وقاموا بإجراء فحص لكهربية القلب.

أظهر مخطط كهربية القلب بأن الرجل مصاب بنوبة تعرف باسم “ارتفاع مقطع ST”. وهذا يعني أن جزءًا معينًا من مخطط كهربية القلب والذي يكون عادةً مسطحًا، كان مرتفعًا بدلاً من ذلك.

وبحسب التقرير، لم يكن لدى الرجل تاريخ من الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية، وكان عامل الخطر الوحيد الذي يعاني منه هو تدخين السجائر، وكانت مستوياته من التروبونين القلبي، وهي بروتينات عضلة القلب التي يتم إطلاقها في الدم أثناء النوبة القلبية، طبيعية.

وبحسب الأطباء، فإن تأثير البطارية على كهربية القلب يحدث عند اتصال البطارية بحمض المعدة الذي قد ينتج عنه تيار كهربائي ينتقل إلى القلب ويؤثر على مخطط كهربية القلب، وفق ما ورد في موقع “إم إس إن” الإلكتروني.

ياصور

وسوم :
مواضيع متعلقة