بوحبيب: 4 أشهر حاسمة… وهذا ما تبلغه هوكشتاين

أكد وزير الخارجية في حكومة تصريف الأعمال عبدالله بوحبيب أن الموفد الأميركي آموس هوكشتاين سمع خلال زيارته الأخيرة من الرؤساء الثلاثة موقفًا موحدًا قوامه التمسك بالخط 23 مع حقل قانا كاملًا ورفض أي تراجع إلى ما دون هذا الخط.

وأوضح لصحيفة “الجمهورية” أن الخط 23 جرى إيداعه لدى الأمم المتحدة منذ عام 2011 وهو موضع تفاهم بين جميع المسؤولين المعنيين في الدولة، أما بالنسبة إلى الخط 29 فإنه تفاوضي فقط كما جزم من وضعه.

ونبه بوحبيب إلى أن الوقت لا يعمل لمصلحتنا وعلى لبنان إستغلال الاشهر الأربعة المتبقية قبل إنتخابات رئاسة الجمهورية لإنجاز الإتفاق.

ورجح أن توافق إسرائيل على احتساب حقل قانا ضمن حصة لبنان شرط أن تنال مقابلًا في مكان آخر.

وسوم :
مواضيع متعلقة