هذا ما كشفه مدير عام رئاسة الجمهورية من الناقورة

استقبل رئيس الجمهورية العماد ميشال عون عند السادسة والربع مساء اليوم، الوفد اللبناني إلى الناقورة بعد عودته من مقر القوات الدولية، والذي ضم المدير العام لرئاسة الجمهورية الدكتور أنطوان شقير ومفوض الحكومة لدى القوات الدولية العاملة في الجنوب “اليونيفيل” العميد منير شحاده وعضو مجلس إدارة هيئة النفط السيد وسام شباط ورئيس مركز الاستشارات القانونية في وزارة الخارجية والمغتربين السفير أحمد عرفة. وسلّم الدكتور شقير الرئيس عون المستند الرسمي لتسلم الموفد الرئاسي الأميركي الوسيط آموس هوكشتاتن رسالة رئيس الجمهورية بالموافقة على الصيغة النهائية لمصلحة المفاوضات غير المباشرة لترسيم الحدود البحرية الجنوبية، والرسالة إلى ممثلة الأمين العام للأمم المتحدة السيدة جوانا فرونيكا التي تتضمن تأكيد الاحداثيات المرتبطة بالحدود البحرية اللبنانية لإيداعها في الأمم المتحدة.

واطلع أعضاء الوفد الرئيس عون على المداولات التي تمت خلال عملية تسليم الرسالتين وما رافق تنفيذ المهمة من معطيات.

وكان الدكتور شقير ألقى في الناقورة باسم الوفد اللبناني كلمة جاء فيها:

بالنيابة عن بلدي، اسمح لي ان اشكرك السيد آموس هوكشتاين كمبعوث خاص للرئيس جو بايدن، وفريقك على جهودكم مع فريق التفاوض اللبناني برئاسة السيد الياس بو صعب، وتحت اشراف دقيق وتوجيهات رئيس الجمهورية اللبنانية العماد ميشال عون.
كما نرغب ايضاً في شكر الأمم المتحدة لاستضافتها هذا الحدث، واخيراً وليس آخراً نود توجيه الشكر للرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون للعبه دوراً مهماً في تسهيل الوصول الى خلاصة هذا الاتفاق.
لقد تم تكليفنا بتسليم الرسالة الموقعة من الرئيس ميشال عون الى السيد هوكشتاين، ولاحقاً سنسلم الرسالة الموقعة من وزير الخارجية اللبناني الى السيدة جوانا فرونيكا المنسقة الخاصة للأمم المتحدة في لبنان، كي يتم وضعها في نشرة قانون نشرة البحار وفي الموقع الالكتروني لشؤون المحيط وقانون البحر.

لبنان24

وسوم :
مواضيع متعلقة