توتال تعلن نيتها البدء باستكشاف البلوك رقم 9 من دون تحديد موعد

وقّعت TotalEnergies وشريكتها ENI مع إسرائيل إتفاقيّة إطار، تطبيقاً لإتفاق الحدود البحريّة الذي تمّ التوصّل إليه بين إسرائيل ولبنان في 27 تشرين الأوّل 2022.

فشركة TotalEnergies هي المشغّلة للرقعة الإستكشافيّة رقم 9 في لبنان ولها حصّة 60٪ إلى جانب شريكتها ENI (40٪).

كما أنه تبعاً لتوقيع إتفاقيّة الإطار هذه، سيبدأ الشركاء في الرقعة رقم 9 عمليّات إستكشاف لمنطقة يُحتمل أن تحتوي على الغاز، قد سبق وتمّ تحديدها والتي قد تمتد في كلّ من الرقعة رقم 9 والمياه الإسرائيليّة جنوب خط الحدود البحريّة الذي تمّ تحديده مؤخراً.

ويبدأ الآن التحضير لأنشطة الإستكشاف من خلال تجهيز الفِرَق وشراء المعدّات المطلوبة والإستحصال على سفينة الحفر.

إلى ذلك، أشار باتريك بوياني، رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي لشركة TotalEnergies إلى أن “الشركة بصفتها المشغلة للرقعة رقم 9، تفتخر بإرتباطها بالترسيم السلمي للحدود البحريّة بين إسرائيل ولبنان”، مضيفا: “من خلال تقديم خبرتنا في عمليّات الإستكشاف في البحر، سنستجيب لطلب البلديْن بتقييم حجم الموارد الهيدروكربونيّة وإمكانات الإنتاج في هذه المنطقة.”

إشارة إلى أن TotalEnergies هي شركة عالميّة ذات نشاطات شاملة في مجال الطاقة تعمل على إنتاج وتسويق طاقات مختلفة: النفط والوقود الحيوي والغاز الطبيعي والغازات الخضراء والطاقات المتجدّدة والكهرباء.

ويعمل في الشركة أكثر من 100000 موظّف وهم ملتزمون من أجل طاقة في متناول الجميع وأكثر نظافة وأكثر موثوقيّة ومتوفّرة لأكبر عدد ممكن من الأشخاص، إذ تعمل الشركة في أكثر من 130 بلد وتضع التنمية المستدامة بجميع أبعادها في صلب مشاريعها وعمليّاتها للمساهمة في تأمين راحة الأفراد.

وسوم :
مواضيع متعلقة