بسبب كورونا.. هل أوصت إدارة طيران مضيفي الطائرات بارتداء حفاظات؟

هل أوصت إدارة الطيران المدني في الصين مضيفي الطائرات بارتداء حفاظات؟ وهل يمكن لفيروس كورونا المستجد المسبب لمرض كوفيد-19 الانتقال عبر البراز وفي الحمام؟

هذه القصة صحيحة، إذ أصدرت إدارة الطيران المدني في الصين فعلا في 25 تشرين الثاني الماضي إرشادات جديدة لصناعة الطيران في البلاد، والتي تشرف عليها.

والوثيقة بعنوان “الإرشادات الفنية للوقاية من الأوبئة ومكافحتها لشركات الطيران، الإصدار السادس”، وتتضمن نصائح حول أفضل ممارسات النظافة التي يجب تنفيذها على الطائرات وفي المطارات. وتحتوي الوثيقة على اقتراح بأن يرتدي أفراد مثل المضيفين حفاظات يمكن التخلص منها؛ حتى لا يحتاجوا إلى استخدام الحمام.

كما ذكرت الوثيقة أنه “يوصى بأن يرتدي أفراد طاقم الطائرة حفاظات يمكن التخلص منها، وتجنب استخدام المراحيض إلا في ظروف خاصة لتجنب مخاطر العدوى”.

الأمر ليس من فراغ
مراحيض الطائرة يمكن أن تحتوي على الكثير من الجراثيم، وفي آب الماضي أصيبت امرأة مسافرة من إيطاليا إلى كوريا الجنوبية بفيروس كورونا أثناء رحلتها، وتمت الإشارة إلى الحمام -وهو المكان الوحيد الذي لم تكن فيه المرأة ترتدي الكمامة- كمصدر محتمل لإصابتها، وذلك وفقا لتقرير نشرته سي إن إن (CNN).

فيروس كورونا والمرحاض
وكانت دراسة -نشرت في مجلة “فيزياء السوائل” (Physics of Fluids) في حزيران الماضي- دقت جرس إنذار من احتمال انتقال فيروس كورونا عبر الحمام.

وقال الباحثون إن الانتقال الفموي البرازي (Fecal–oral transmission) يعد وسيلة انتقال شائعة للعديد من الفيروسات، بما في ذلك فيروس سارس كوف 2 (الاسم العلمي لفيروس كورونا).

وأضافوا أن منع مسار انتقال العدوى عن طريق البراز إلى الفم -الذي يحدث بشكل شائع عند استخدام المرحاض- يعد أمرا ذا أهمية أساسية في منع انتشار الفيروسات.

وقالوا إن التجربة اليومية توضح أن تنظيف المرحاض يولد اضطرابا قويا داخل فتحة المرحاض، ودرسوا إذا كان هذا التدفق المضطرب الناجم عن التنظيف قد يؤدي إلى طرد جزيئات الهباء الجوي التي تحتوي على فيروسات.

وكانت النتائج مثيرة للقلق، حيث لوحظ انتقال كبير لجزيئات الفيروس إلى أعلى، مع وصول 40 إلى 60% من الجسيمات فوق مقعد المرحاض، مما يؤدي إلى انتشار الفيروس على نطاق واسع.

ووقتها قدم الباحثون النصائح التالية لتقليل خطر انتقال فيروس كورونا عبر المرحاض:

1- نظف مقعد المرحاض قبل استخدامه، إذ يمكن أن تكون هناك جزيئات فيروس عائمة قد استقرت على سطحه من شخص آخر مريض.

2- أنزل غطاء المرحاض لأسفل قبل الشطف، مما قد يمنع انتقال الفيروس.

3- اغسل يديك بعناية بعد التنظيف، لأن جزيئات الفيروسات قد تكون موجودة على زر التدفق ومقبض الباب.
هل يمكن للشخص الإصابة بكورونا من البراز؟
أبلغ عدد من الدراسات عن العثور على الحمض النووي الريبي من فيروس كورونا في عينات البراز من مرضى كوفيد-19، كما أصيب بعض هؤلاء المرضى بالإسهال، مما يشير إلى أن الفيروس قد أصاب الأمعاء؛ ويمكن أن يأتي الحمض النووي الريبي أيضًا من ابتلاع اللعاب أو سوائل الجهاز التنفسي المحتوية على الفيروس. وذلك وفقا لتقرير لجوسلين كايزر في أيلول الماضي في موقع الرابطة الأميركية لتقدم العلوم (American Association for the Advancement of Science).

لبنان 24

وسوم :
مواضيع متعلقة