مستشفى “نادر صعب” يخرج عن صمته في قضية وفاة فرح

نشرت إدارة “مستشفى الدكتور نادر صعب للجراحة التجميلية ش.م.ل”، البيان الآتي:


بعد الحادثة الأليمة التي تعرضت لها السيدة فرح جواد القصاب، يهم إدارة المستشفى وجميع الأطباء و العاملين فيها، التأكيد وإعلام من يهمه الأمر بما يلي:


أولا- التقدم بأحر التعازي من عائلة الفقيدة المرحومة فرح القصاب، سائلين الله عز وجل أن يتغمدها بواسع رحمته، ويسكنها فسيح جناته، ويلهم عائلتها الصبر والسلوان، ونبدي بالغ أسفنا وحزننا لهذا المصاب الجلل.


ثانيا- كثرت الإتهامات والشعارات والأقاويل التي ألقيت جزافا من بعض وسائل الإعلام المرئي والمسموع ورواد مواقع التواصل الإجتماعي، قبل إنتهاء التحقيقات والتقارير الطبية والمخبرية المجراة بإشراف القضاء المختص، دون الأخذ بالإعتبار حرمة الموت ومشاعر العائلة المفجوعة. لذلك نهيب بوسائل الإعلام كافة توخي الدقة والموضوعية في نشر الأخبار المتعلقة بهذه القضية، وعدم إصدار الأحكام الإعلامية المسبقة والإهانات والإشاعات المغرضة، وإنتظار تحقيقات نقابة الأطباء والسلطات القضائية الواضعة يدها على الملف.



إقرأ ايضا: طبيب عائلة “فرح” يكشف تفاصيل للمرّة الأولى: من السيليكون الى الفاجعة!

ثالثا- إن الدكتور نادر صعب الموجود في لبنان وفريقه الطبي لهم ملء الثقة بالقضاء اللبناني الذين وضعوا أنفسهم بتصرفه، وبتصرف نقابة الأطباء في بيروت الموقرة ووزارة الصحة المحترمة، لبيان الحقيقة الكاملة ولا شيء سواها، ليولى كل ذي حق حقه.


رابعا- لكل ما تقدم وأكثر، نتحفظ على ما جاء من تضليل في ما نشرته بعض وسائل الإعلام، آملين منكم التعاون المتبادل والإلتزام بالمناقبية الإعلامية، والحفاظ على سرية التحقيقات وحرمة العائلة حتى صدور القرار الرسمي في التحقيق“.

وسوم :
مواضيع متعلقة