بعد خسارة مباراة… فيديو “مؤثر” لطفل تخطى كلّ الحواجز ليواسي حارس مرمى

خطف طفل أرجنتينيٌّ الأنظار ووسائل الإعلام في بلاده، بعدما نجح في تجاوز الإجراءات الأمنية بأحد الملاعب، والوصول إلى حارس مرمى فريقه، ليواسيه بعد الخسارة.

وهُزم ديفينسا خوستيكا على أرضه وبين جماهير (ملعب نوربيرتو تيتو توماغيلو) أمام بوكا جونيورز بنتيجة 0-1، في المباراة، ضمن الجولة الخامسة عشرة من بطولة الدوري.

وكانت هذه الخسارة قاسية على أصحاب الأرض؛ لكونها أتت في الوقت بدل الضائع من عمر المباراة، لكنَّ تصرف أحد الأطفال خطف الأضواء من الجميع.

وذكرت صحيفة ole الأرجنتينية، أن أحد الأطفال تمكن من تجاوز الإجراءات الأمنية في الملعب وتمكن من الوصول إلى حارس المرمى إيزيكيل أونسيان.

وكان أونسيان في حالة من الحزن الشديد والإحباط بسبب الهدف المتأخر الذي هز شباكه، لكن الطفل كان له رأي آخر.

وعند وصول هذا الطفل “المجهول” بالنسبة للنادي، قام بالجلوس على ركبتيه ثم قام باحتضان أونسيان، كي يواسيه ويخفف عنه مرارة الخسارة.

لكن الصحيفة الأرجنتينية قامت بانتقاد الإجراءات الأمنية في الملعب، وقالت إنه ما كان ينبغي لطفل أن ينزل إلى الملعب، ويصل إلى حارس المرمى.

وعند سؤال الحارس إيزيكيل أونسيان عن هذا الطفل بعد المباراة، أجاب: “بصراحة.. لا أعرف من يكون هذا القاصر”.

بدوره أعاد الحساب الرسمي لنادي ديفينسا خوستيكا على موقع التواصل الاجتماعي “تويتر” نشر هذا الفيديو، وطلب من أنصاره معلومات عن هذا الطفل.

ونشر الحساب: “نتمنى من أصدقائنا على تويتر أن يساعدونا في العثور على هذا الطفل الذي أثار مشاعرنا بهذا العناق الذي منحه لإزيكويل أونسيان”.

لبنان24

وسوم :
مواضيع متعلقة