أنجيلا بشارة تواجه هجوماً قاسياً بسبب ظهور إعلامي.. وترّد بتصريحات جريئة (فيديو)

تعرضت أنجيلا بشارة، طليقة الفنان وائل كفوري، لهجوم كبير من جمهوره بسبب ظهورها في مقابلة عبر قناة “الجديد”، وفق ما أفاد موقع “نواعم”.

وكانت أنجيلا بشارة، قد نشرت عبر خاصية الستوري على “إنستغرام”، وكتبت “أنجيلا بشارة، طليقة وائل كفوري للمرة الأولى مع على ياسين عبر يوتيوب الجديد فن”.

وفور الإعلان عن مقابلتها هذه انتقد البعض هذا التصرف، واتهموها بأنها تحبّ شهرة، وتسعى إلى لفت الأنظار بعد الانفصال.

ولكن أنجيلا بشارة، لم تقف صامتة أمام تعليقات الانتقاد فردت: “انتوا إذا مضبوط فانز مفروض تشبهوه.. بدل ما تتنمروا.. عيب”.

وتحدثت بشارة لأول مرة عن حياتها الخاصة وعلاقتها بطليقها خلال اللقاء. وقالت أنها لا تنزعج أبدا لإلصاق صفة “طليقة وائل كفوري” باسمها، لأن هذه هي الحقيقة، لكن هذا لا يلغي شخصيتها وتواجدها في الحياة، وفق ما أفاد موقع “الجرس”.

سألها المذيع عن فكرة المساكنة قبل الزواج، وقالت إنها تؤيدها شرط أن تكون بين فترة الخطوبة والزواج، معلنة أنها عاشت هذه المرحلة لمدة سنة قبل زواجها من كفوري.

View this post on Instagram

A post shared by قاضي المشاهير 👨‍⚖ (@qadi_almashahir)

كما رحبت أيضاً بفكرة الانجاب من دون زواج، وقالت إنها مع هذه الفكرة، رغم أن مجتمعنا الشرقي لا يسمح بذلك.

أما عن حياتها مع وائل فقالت: “كتير صعب العيش مع شخص مشهور، وما من حب من دون غيرة، لذلك كنا كلينا نغار على بعضنا البعض. الزواج هو أسمى مؤسسة في الحياة، والتي يعتبر ثمرتها الأولاد والاستمرارية والشراكة بينهما ولكن عندما يلغي واحد منهما الطرف الثاني عندها يبطل الزواج والشراكة”.

واعتبرت أنها تستمد قوتها من ابنتيها ميشال وميلانا، وهما محور حياتها، وهي تضحي كل ثانية لأجلهما، وستبقى تقدم التضحيات إكراما لهما، موضحة إنها تنسى تعبها في كل مرة تسمع منهما: “أنت أفضل أم في هذه الحياة”.

واعتبرت أن المحاكم ظالمة عندما لا تنطق بالحق، وتحرم أم من أولادها، وهذا هو حال عدد من الأمهات في مجتمعنا الذكوري، مؤكدة أنه لا بد أن يعيش الولد في حضن والدته معلقة بالقول: “نقطة على السطر”.

وعن حياتها الخاصة قالت: “أنا تعرضت للإلغاء، وهذا الأمر بات من الماضي وأنا مستعدة عيش مرحلة جديدة من حياتي، بخاصة أن أولاد الحرام وهم كثر، كانوا يعتبرون عقبة أمام العديد من التسويات في الماضي”.

لبنان 24

وسوم :
مواضيع متعلقة